شريط الأخبار

بعد عوفر.. أسرى فتح وحماس يتوحدون في سجن جلبوع

11:31 - 21 حزيران / أبريل 2010

بعد عوفر.. أسرى فتح وحماس يتوحدون في سجن جلبوع

فلسطين اليوم-نابلس

أكد الأسير "خويلد رمضان" لمحامي التضامن الدولي لحقوق الإنسان، أن أسرى حركتي فتح وحماس يعيشون داخل الغرف والأقسام في سجن جلبوع بشكل مشترك ولا يوجد بينهم أي فصل.

وأشار "رمضان" (معتقل منذ العام 1998 ويقضي حكما بالسجن المؤبد مرتين) أن أسرى الحركتين أصروا على الاندماج والعيش المشترك داخل الغرف ورفضوا عرضا قدمته الإدارة في السابق يسهل عملية الفصل بين أسرى الحركتين.

وشدد "رمضان" لمحامي التضامن على أن العلاقة بين الحركتين جيدة ووطيدة ويوجد نوع من التكافل والتفاعل المشترك، وان أسرى الحركتين مصممون على عدم نقل الإشكاليات التي تقع في الخارج إلى السجن.

وأضاف: "يقوم أسرى فتح وحماس بنشطات مشتركة، فمنذ أيام نظمت  الحركتين دوري تنس طاولة وكرة طائرة وشطرنج بمناسبة ذكرى استشهاد د.عبد العزيز الرنتيسي وخليل الوزير "أبو جهاد"التي تتزامن في نفس التاريخ، وكان التفاعل جيدا ويدلل رغبة الجميع بتحقيق الوحدة الوطنية.

وطالب "رمضان" قادة الحركتين في بقية السجون الإسرائيلية بالعمل على إنهاء الفصل الذي تشجعه وتدعمه إدارة مصلحة السجون الإسرائيلية، كما ناشد  قادة الفصائل في الخارج بالعمل على الاقتداء بالأسرى داخل السجون وان يعملوا على إنهاء حالة الانقسام التي تصب في خدمة الاحتلال.

ويقع سجن جلبوع في أقصى شمال فلسطين بالقرب من سهل "بيسان" ويوجد فيه (5)أقسام؛ (3) منها خاص بمعتقلي الضفة الغربية وقسمين لمعتقلي القدس والـ 48، وفي كل قسم يحوي (120)أسيرا جميعهم محكومون.

يشار إلى أن إدارة مصلحة السجون الإسرائيلية عمدت ومنذ منتصف العام 2007 واثر أحداث غزة على فصل أسرى حركتي فتح وحماس عن بعضهم داخل السجون وشكلت أقساما وغرفا خاصة بأسرى كل حركة.

انشر عبر