شريط الأخبار

الصاعقة: لغة "تل أبيب" في تهديد دمشق تنم عن فشل ذريع

02:50 - 20 تموز / أبريل 2010

الصاعقة: لغة "تل أبيب" في تهديد دمشق تنم عن فشل ذريع

فلسطين اليوم : غزة

سخر مسؤول منظمة طلائع حرب التحرير الشعبية "الصاعقة" في الأراضي الفلسطينية المحتلة محيي الدين أبو دقة، من تصريحات الوزير الصهيوني لصحيفة "صاندي تايمز" البريطانية، والتي هدد فيها سوريا بقوله: "سنعيدكم للعصر الحجري إذا هاجَمنا حزب الله".

ونقل عن أبو دقة قوله:" إن تهديدات الكيان الصهيوني الأخيرة لدمشق لن ترهب القيادة السورية على الإطلاق، ولن تجعلها تغيِّر من قناعاتها وتحالفاتها الإستراتيجية في المنطقة".

وبيَّن أبو دقة أن "سوريا ستبقى في إطار حلف الممانعة، وستواصل دعمها للمقاومة اللبنانية والفلسطينية، ولن تسمح بتمرير أي مشروع يقضي بتعزيز هيمنة واشنطن و"تل أبيب" الهادفتين لكسر إرادة شعوب المنطقة ونهب خيراتهم وثرواتهم".

وأشار مسؤول "الصاعقة" في الأراضي الفلسطينية المحتلة، إلى أن "سوريا لن تصمت إذا ما أقدم الكيان الصهيوني على استباحة حرمة أراضيها"، مؤكداً أن "لغة تهديد "تل أبيب" لدمشق تنم عن فشلٍ ذريع يعيشه قيادات الكيان الصهيوني وجنرالات جيشه المهزومين بالجنوب اللبناني في تموز 2006م، وفي غزة مطلع العام 2009م".

واعتبر أبو دقة أن "التحالف الإستراتيجي القائم بين سوريا والجمهورية الإسلامية في إيران، يغيظ الأمريكان ومن خلفهم الكيان الصهيوني"، مشيراً إلى أنهم "يحاولون بشتى الطرق والأساليب ضرب هذه العلاقة المتينة في مقتل كونها تهدد مصالحهم الاستعمارية في المنطقة".

انشر عبر