شريط الأخبار

البرغوثي: آن الأوان لإنهاء الظلم التاريخي الواقع على شعبنا

11:06 - 20 كانون أول / أبريل 2010


البرغوثي: آن الأوان لإنهاء الظلم التاريخي الواقع على شعبنا

فلسطين اليوم: رام الله

دعا الأمين العام لحركة المبادرة الوطنية الفلسطينية النائب مصطفى البرغوثي إلى تصعيد المقاومة الشعبية واستعادة روح وثقافة النضال الشعبي لمواجهة الاحتلال ومشاريعه التصفوية.

 

وقال البرغوثي في تصريح صحافي وصل ل"فلسطين اليوم" ان على العالم الذي يرقب احتفالات إسرائيل بذكرى نكبة الشعب الفلسطيني ان يتحمل مسؤولياته القانونية و الأخلاقية وان يخرج عن صمته ويعمل على تطبيق القانون الدولي الذي داسته إسرائيل بانتهاكها المتواصل لحقوق الشعب الفلسطيني وفي مقدمتها حقه في إقامة دولته المستقلة و إنهاء الاحتلال وعودة اللاجئين.

 

و أضاف البرغوثي انه ان الأوان لإنهاء الظلم التاريخي الذي يتعرض له شعبنا الفلسطيني منذ وعد بلفور الذي أعطى ما لا يملك لمن لا يستحق على حساب تاريخ وحقوق شعبنا ،وما ترتب على ذلك من تشريد أبناء شعبنا من أرضهم وبيوتهم وتحويلهم الى لاجئين في بقاع الأرض.

 

وقال البرغوثي ان هناك أجيالا فلسطينية ما زالت متمسكة بحقوق أبائها وأجدادها في العودة الى ديارها ،وان هذا الحق المتوارث لن يسقط بالتقادم مثلما انه لن تسقطه إجراءات الاحتلال لتغيير الواقع على الأرض مهما طال الزمن او قصر.

 

و أكد البرغوثي ان ما اخذ بالقوة لا يسترد الا بالقوة وان المطلوب الآن هو تبني نهج المقاومة الشعبية واستعادة الوحدة الوطنية ودعم صمود المواطنين في أرضهم واستنهاض حركة التضامن الدولي.

 

و أوضح البرغوثي ان عامل الزمن مهم بالنسبة لقضيتنا الوطنية التي تتعرض لاستهداف إسرائيلي ممنهج وان من واجبنا جميعا ان نعي خطورة المرحلة الراهنة وان نعمل على استعادة الوحدة الوطنية باعتبارها مصدر قوتنا في مواجهة الاحتلال وغطرسته.

 

وقال البرغوثي ان ما تقوم به إسرائيل من استيطان ونهب للأراضي في القدس والضفة الغربية مشابه تماما لما قامت به من تهويد للجليل والمثلث غداة النكبة من اجل عزل شعبنا في كانتونات و معازل في إطار نظام الابارتهايد لمنع قيام دولة فلسطينية حقيقية وذات سيادة وقابلة للحياة.

 

و أعرب البرغوثي عن ثقته بقدرة شعبنا و إرادته الصلبة في الدفاع عن حقوقه وكرامته مؤكدا اننا لن نقبل بان نكون عبيدا للاحتلال.

 

وقال البرغوثي ان التاريخ لن يرحم أحدا يتقاعس في هذه الظروف بسبب مكاسب صغيرة شخصية او حزبية وان مستقبل شعبنا ومشروعنا الوطني اكبر من أي حزب او شخص .

 

و أشار البرغوثي إلى ان إسرائيل تستغل حالة الانقسام في الساحة الفلسطينية للانقضاض على وجودنا وان الجميع بات في دائرة الاستهداف دون استثناء.

 

انشر عبر