شريط الأخبار

الأسد يصل شرم الشيخ خلال ساعات للقاء مبارك

10:14 - 20 تشرين أول / أبريل 2010

فلسطين اليوم : القاهرة والوكالات

يصل الرئيس السوري بشار الأسد إلى منتجع شرم الشيخ في غضون الساعات القليلة القادمة، في زيارة هي الأولى لمصر مرة منذ أكثر من أربع سنوات، وذلك لتهنئة الرئيس حسني مبارك بنجاح العملية الجراحية التي أجراها الشهر الماضي بألمانيا.

وستكون زيارة الرئيس الأسد هي ثالث زيارة من نوعها لرئيس عربي إلى مصر منذ أن استأنف الرئيس مبارك مهامه قبل أيام، حيث استقبل كلاً من الرئيس اليميني علي عبد الله صالح ورئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس.

وكان مسؤول مصري رفيع المستوى توجه إلى دمشق لتقديم دعوة رسمية للرئيس السوري لزيارة مصر ودعوته للقاء الرئيس مبارك، بعد توتر في العلاقات دام أكثر من أربع سنوات.

وينتظر أن يتطرق اللقاء بين الرئيسين إلى العلاقات الثنائية بين البلدين والقضايا الإقليمية ذات الاهتمام المشترك، وعلى رأسها ملف المصالحة الفلسطينية، وآخر تطورات العملية التسوية بالمنطقة، فضلاً عن التهديدات الإسرائيلية لسوريا بعد اتهامها بتزويد "حزب الله" بصواريخ "سكود" متوسطة المدى قادرة على الوصول إلى تل أبيب.

وكان الرئيس السوري صرح خلال القمة العربية التي عقدت في مدينة "سرت" الليبية الشهر الماضي إن لقاءً كان مرتقبًا كان مقررًا أن يجمعه والرئيس مبارك على هامش اجتماعات القمة، لكن غيابه بسبب ظروفه الصحية حال دون إجراء هذا اللقاء، وقال إنه يخطط لزيارة مصر قريبًا.

ورحب وزير الخارجية أحمد أبو الغيط بالزيارة، قائلا: "إن هذا أمر طيب ونرحب به إذا كان هناك رغبة من الرئيس بشار فهو رئيس عربي شقيق لدولة ارتبطت بأحسن العلاقات على مدى سنوات مع مصر وأثق أن القيادة المصرية سترحب بذلك".

انشر عبر