شريط الأخبار

هيكل: العرب هم من جوعوا و حاصروا غزة و الأجندة المطروحة هي الإسرائيلية

09:46 - 20 تموز / أبريل 2010

هيكل: العرب هم من جوعوا و حاصروا غزة و الأجندة المطروحة هي الإسرائيلية

فلسطين اليوم – وكالات

قال الكاتب الكبير «محمد حسنين هيكل» إن القضية الفلسطينية اليوم في مأزق ولا أحد يتصور سوء الأحوال في غزة، ويعز علي أن يقال لي إن من حاصر وجوع الشعب الفلسطيني ليس إسرائيلي، وإنما الشيء المؤلم هو أن من حاصر الفلسطينيين وقام بتجويعهم هم العرب أنفسهم.

و حذر هيكل في حديث له حذر من خطورة المرحلة التي نمر بها في الصراع العربي - الإسرائيلي، واصفاً إياها بالمرحلة بالغة الخطورة في المنطقة، خاصة على مصر، مؤكداً أن الأجندة الوحيدة المطروحة على الساحة هي الأجندة الإسرائيلية وأن إسرائيل تمضي في طريقها ومخططها نحو دول المنطقة، وليس هناك ما يعوقها بل على العكس فهي نجحت في أن تجذب العالم العربي للدخول في حروب فرعية بعيدة عن صراعها الحقيقي بالرغم من وضوح العدو الرئيس أمامها «ويقصد إسرائيل»، وأكد «هيكل» عدم جدية ما يجري من مفاوضات بشأن القضية الفلسطينية، مشيراً إلى أن الوضع يحتاج لتغيير موازين القوة في البداية قبل الحديث عن أي مفاوضات.

كما تطرق هيكل خلال حديثه إلى عدة مواضيع على الساحة العربية كان من بينها الملف الإيراني و حزب الله.

وحذر «هيكل» من المساس بحزب الله وسلاحه وقال: أعتقد أنها مسألة مهمة جداً أن يُحافظ على حزب الله، وأن مجلس الوزراء أخطأ بقراره الإعلان عن شبكة اتصالات حزب الله، ولكن لا ينبغي أن يقع لبنان رهينة لحزب الله، إنما ينبغي أن يكون وجوده واضحاً ومهماً في المنطقة.

وانتقد «هيكل» هجوم بعض الدول العربية وفي مقدمتها مصر على إيران قائلاً: أنا لا أعرف لماذا ندخل في عداء مع إيران؟ وحتى هذه اللحظة لا أستطيع أن أفهم لماذا نحن في هذا البلد لم نعترف بها منذ أول يوم؟ لا أجد سببًا لهذا على الإطلاق، وأذكر حين قابلت الخوميني لأول مرة في باريس عام 1979 وقال لي: لماذا تعاديني مصر؟

وأضاف: إيران دولة مهمة جدًا في المنطقة ولها مواقف في قضايا مهمة جدًا، وبالرغم من أنني لا أقبل ولاية الفقيه، لكني لا أتصور أن أنهي علاقتي بإيران بسبب ولاية الفقيه، أو أن يكون موقفنا متضامنًا مع إسرائيل ضد إيران! ومع هذا إيران لا تزال بعيد جدًا عن امتلاك قنبلة نووية ولو استطاعت أن تصل خلال ثماني أو عشر سنوات لتصنيع قنبلة يبقى حاجة عظيمة، وأنا لا أتصور أن أمن مصر يمكن أن تهدده قنبلة نووية ممكن أن تصنع في إيران بعد عشر سنوات ولا تهدده 150 قنبلة موجودة فعليًا في إسرائيل!!

وقال «هيكل» نحن كمصريين وعرب لا نعرف من نحن؟ وماذا نريد؟ وأين نتجه؟!

وشدد على أن مصر هي المسئول الأول عما يجري في المنطقة قائلاً: ما يجري في العالم العربي هو انعكاس لما يجري في مصر، فهذا بلد محوري لما يجري في المنطقة، والدور المصري هو الدور المحوري والأكبر.

وفي سؤال لأحد القضاة حول إمكانية توجيه ضربة أمريكية لإيران واستمرار وجود القوات الأمريكية في العراق، قال هيكل: "استبعد فكرة ضرب إيران، أما بالنسبة لبقاء القوات الأمريكيين في العراق، فأمريكا لن تخرج من العراق قبل 12 سنة قادمة، فهي استطاعت أن تحتوي أكبر موقع ومصدر للبترول في العالم، فكيف تتركه؟ فالعراق مصدر للطاقة التي هي أكبر كنز في العالم، فالمسألة تكمن في السيطرة على منبع هذا الكنز".

انشر عبر