شريط الأخبار

تقرير حقوقي : الاحتلال قتل 13 مواطناً منذ بداية 2010 في غزة

10:37 - 19 حزيران / أبريل 2010

تقرير حقوقي : الاحتلال قتل 13 مواطناً منذ بداية 2010 في غزة

فلسطين اليوم- غزة

رصد تقرير حقوقي قيام جيش الاحتلال الصهيوني بقتل ثلاثة عشر مواطناً فلسطينياً في قطاع غزة، خلال الأشهر الثلاثة الأولى من السنة الجارية (2010)، في حين رصد إصابة واعتقال العشرات من المواطنين الفلسطينيين في سلسلة اعتداءات صهيونية نفّذتها قوات الاحتلال ضد القطاع المحاصر.

 

وقال تقرير ميداني ربع سنوي حول انتهاكات حقوق الإنسان من قبل قوات الاحتلال، أصدره مركز "الميزان" لحقوق الإنسان، يغطي الفترة من 1 كانون الثاني (يناير) الماضي وحتى 31 آذار (مارس) المنصرم إن عدد الجرحى بلغ خلال هذه الفترة 62 جريحا بينهم 11 طفلا وامرأتان، راصداً ثلاثة عشر توغلا داخل قطاع غزة.

 

ويشير إلى استمرار الانتهاكات الموجهة ضد الصيادين الفلسطينيين، التي تأتي في إطار الحصار الشامل الذي تفرضه قوات الاحتلال على القطاع وتحرم سكانه من حقهم في العمل وتنتهك جملة حقوقهم الإنسانية، حيث شهدت الفترة التي يتناولها التقرير استهداف تلك القوات للصيادين ومنعهم من مزاولة عملهم من خلال حرمانهم من تجاوز ما مسافته (3) أميال عن شاطئ غزة وهو أمر يعني ببساطة منع الصيد، وتكرر إطلاق النار تجاه الصياديين وملاحقتهم بالزوارق الحربية حتى شاطئ البحر، واعتقال عدد منهم واقتادتهم إلى أحد مراكز التحقيق داخل الأراضي المحتلة عام 48، حيث تم تسجيل 21 اعتداء على الصيادين.

 

وبحسب التقرير؛ فإن أربعة عشر منزلاً تضررت خلال الاعتداءات الصهيونية، ثلاثة منها بشكل كلي و11 منزل بشكل جزئي. مشيراً إلى استخدام قوات الاحتلال "للقوة المفرطة والمميتة وعمليات قتل واستهداف المدنيين الفلسطينيين".

 

كما يظهر، بحسب التقرير، الاستهداف المنظم للمدنيين وممتلكاتهم في المناطق القريبة من الحدود، في إطار سعي قوات الاحتلال إلى فرض منطقة أمنية عازلة تصل إلى حوالي كيلو متر على طول الحدود الشرقية والشمالية للقطاع. وهي جريمة يترتب عليها تداعيات خطيرة لجهة تهديد حياة سكان تلك المناطق والمزارعين ممن يملكون أراضي فيها، وحرمان عشرات الأسر من مصدر رزقها، واقتطاع نسبة مهمة من أراضي القطاع المخصصة لأغراض الزراعة، بالنظر إلى أن الأراضي المستهدفة كافة هي أراضي زراعية وتمثل نسبة مهمة من مجموع الأراضي المخصصة لأغراض الزراعة في قطاع غزة.

 

ويظهر التقرير مواصلة قوات الاحتلال سياسة الاعتقال والحجز التعسفي حيث اعتقلت (45) فلسطينياً من سكان القطاع، خلال عمليات التوغل المتكررة في مناطق متفرقة من قطاع غزة، ومن بين المعتقلين صيادين طاردتهم قوات الاحتلال واقتادتهم إلى مراكز التحقيق داخل الأراضي المحتلة سنة 1948 وعمال جمع الحصى من حطام المنشآت التي سبق وأن دمرتها قوات الاحتلال

 

انشر عبر