شريط الأخبار

البردويل: الاتصالات مع مصر معدومة والأحمد: ننتظر توقيع حماس ونقطة.

07:15 - 19 حزيران / أبريل 2010

فلسطين اليوم-غزة

أكد عضو اللجنة المركزية لحركة فتح عزام الأحمد، أنه لا صحة للأنباء التي يتم تداولها عن وجود جهود قطرية أو سعودية أو غيرها من أجل إتمام المصالحة الفلسطينية.

 

ووصف الأحمد المكلف من حركة فتح بمتابعة جهود المصالحة مع حركة حماس في حديث خاص "لوكالة فلسطين اليوم الإخبارية"  هذه الأنباء "بالأكاذيب"، التي لا أساس لها من الصحة، مشددا على أن القاهرة أصدرت يوم أمس بيانا رسميا حول ذلك.

 

وأضاف الأحمد أن العالم كله ينتظر توقيع حركة حماس على وثيقة المصالحة الفلسطينية التي قامت بصياغتها القاهرة ونقطة.

 

 وكان الدكتور صلاح البردويل القيادي في حركة حماس قد أكد، اليوم الاثنين، أن جميع الجهود المتصلة بالمصالحة وصفقة الأسرى مجمَّدة في الوقت الراهن.

 

وقال البردويل في تصريحات صحفية "إن التواصل مع القاهرة بشأن المصالحة بات معدوما، ولا توجد جهود للمصالحة على الأرض، ولا يوجد تحركٌ لإتمام صفقة الأسرى المتصلة بالجندي الصهيوني جلعاد شاليط، ولا أيُّ اتصالات مع القاهرة إطلاقا إلا ما هو قائم على الأرض من إخراج مريض أو إدخال ميت عبر معبر رفح، لا أكثر ولا أقل".

 

انشر عبر