شريط الأخبار

مسيرة شعبية مناهضة للحزام الأمني الإسرائيلي برفح

06:12 - 19 تموز / أبريل 2010

فلسطين اليوم-غزة

شارك المئات من جماهير شعبنا، وحركة التضامن الدولية، وممثلي المؤسسات الأهلية بمحافظة رفح جنوب قطاع غزة، اليوم، في المسيرة الشعبية المناهضة للحزام الأمني الإسرائيلي في منطقة حي النهضة شرق محافظة رفح.

ورفع المشاركون في المسيرة التي نظمتها الحملة الشعبية لمقاومة الحزام الأمني الإسرائيلي، الأعلام الفلسطينية، ورددوا الهتافات المنددة بالحزام الأمني وسياسات الاحتلال العدوانية ضد شعبنا.

وقال المنسق العام للحملة بقطاع غزة محمود الزق، إن الحملة الشعبية للدفاع عن الأراضي ومقاومة الحزام الأمني تقوم بهذا الفعل النضالي لتوجيه بوصلة النضال الوطني الفلسطيني باتجاه الاحتلال الذي يسلب حقوقنا الوطنية ويسرق أراضنا ويفرض علينا حصاراً شاملا.

ودعا الفصائل وكافة جماهير شعبنا لتفعيل لدور الجماهيري في النضال الوطني وإشراك كافة قطاعات وفئات المجتمع الفلسطيني في النضال الشعبي وتوسيع المشاركة في فعاليات الحملة الشعبية للدفاع عن الأراضي ومقاومة الحزام الأمني.

وأشاد الزق بمشاركة أعضاء حركة التضامن الدولية في فعاليات الحملة الشعبية لمقاومة الحزام الأمني الإسرائيلي، وحيا وقفتهم الشجاعة إلى جانب شعبنا الفلسطيني ودعمه في نضاله ضد الاحتلال والاستيطان والحصار .

ودعا منسق الحملة الشعبية بمحافظة رفح زياد الصرفندي، إلى توحيد وتحشيد طاقات وإمكانيات شعبنا بكافة فصائلة وقواه الوطنية لدعم المقاومة الشعبية والجماهيرية، وتفعيل آليات المقاومة الشعبية ضمن إستراتيجية رسالتها آن الأوان ليرحل الاحتلال.

وأضاف أن على العالم بكافة هيئاته ومؤسساته الدولية والإنسانية والحقوقية أن يقف إلى جانب نضال شعبنا وحقوقه وأن يعترف عملياً بالدولة الفلسطينية على حدود الرابع من حزيران 1967 بما فيها القدس.

وقال الصرفندي إن ممارسات الاحتلال لن تثني شعبنا ولن ترهبه من الاستمرار برفع رايات الكفاح والمقاومة الشعبية وطريقنا لدحر الاحتلال وهذا يؤكد بأن لا مجال لمناورة ومراوغة في تحقيق الوحدة وإنهاء لانقسام .

انشر عبر