شريط الأخبار

بسبب أيسلندا.. الطيران في أوروبا يعاني

01:28 - 19 تموز / أبريل 2010

بسبب أيسلندا.. الطيران في أوروبا يعاني

فلسطين اليوم- وكالات

أعرب المسئولون الأوروبيون عن أملهم في استئناف نحو نصف رحلات الطيران الأوروبية الاثنين مع استمرار فتح فرنسا وإسبانيا للعديد من مطاراتها مؤقتا في اليوم الرابع من أزمة الطيران في أوروبا بسبب دخان بركان أيسلندا ، وسط مخاوف من احتمال انتشار الرماد إلى الدول العربية والخليجية.

وأعلن الوزير الأسباني المنتدب للشئون الأوروبية دييجو لوبث جاريدو الذي تتولى بلاده حاليا رئاسة الاتحاد الأوروبي أن نصف الرحلات الجوية المقررة الاثنين في اوروبا "قد تتم".

كما أعلن المفوض الأوروبي للنقل سييم كلاس انه يأمل في ان يتم 50% من الرحلات المقررة في أوروبا, وأكد ان الوضع الحالي "لا يمكن ان يستمر" بالنسبة إلى الاتحاد الأوروبي, لكنه شدد على ان موضوع السلامة فوق كل اعتبار.

ومن المتوقع أن تفتح النمسا مطاراتها لاستئناف رحلات الطيران بدءاً من الرابعة عصر بتوقيت جرينتش ،  وقالت تلك السلطات إنه من الممكن إغلاق المجال الجوي ثانية وذلك وفقا لحركة السحب البركانية الناتجة عن البركان.

أما في ايطاليا فقد أعلنت السلطات الملاحية ان المجال الجوي سيظل مغلقا إلى يوم غد ، وفي هولندا سيظل المجال الجوي مغلقا حتى الساعة 12 ظهرا بتوقيت جرينتش الاثنين بسبب السحب البركانية ، وهو ذات الحال في ألمانيا .

أما الخطوط الجوية البريطانية فقد طيرت مساء الأحد من مطار هيثرو بلندن طائرة من طراز بوينج 747 وعلى متنها خمسة أشخاص بينهم رئيسها التنفيذي ويلي وولش.

واستغرقت رحلة الطائرة إلى كارديف عاصمة ويلز نحو ساعة حلقت خلالها فوق أيسلندا، وارتفعت إلى نحو أربعين ألف قدم.

وكانت السلطات البريطانية قد أعلنت أن الحظر المفروض على الطيران في مجالها الجوي قد يستمر حتى السادسة مساء بتوقيت جرينتش يوم الاثنين.

وقالت الحكومة البريطانية أمس الأحد أنها تبحث استخدام الأسطول الملكي واستدعاء السفن التجارية لإعادة المواطنين الذين تقطعت بهم السبل في الخارج بسبب إغلاق قسم كبير من المجال الجوي الأوروبي بسبب الرماد البركاني.

وقال وزير التجارة البريطاني بيتر ماندلسون أن الحكومة تحقق أيضا في احتمال استخدام المطارات الاسبانية التي لا يشملها حظر الطيران كمركز للمواطنين العالقين في مناطق أبعد جنوبا أو في أمريكا الشمالية.

في غضون ذلك ، أشارت الأنباء إلى ان توني بلير مبعوث اللجنة الرباعية إلى الشرق الأوسط قد لا يتمكن من مغادرة المنطقة والعودة إلى بريطانيا، بسبب الشلل الذي يصيب المطارات الأوروبية نتيجة الغيمة البركانية .

و قال المتحدث باسم بلير إنه كان من المفترض أن يعود إلى لندن خلال عطلة نهاية الأسبوع للمشاركة في حملة حزب العمال للانتخابات العامة في السادس من أيار/مايو المقبل.

ويشارك بلير في الجهود الدولية المبذولة من اجل استئناف المفاوضات بين الفلسطينيين والإسرائيليين لإحلال السلام في المنطقة

انشر عبر