شريط الأخبار

الجهاد الإسلامي تُحمِل السلطة المسؤولية عن حياة معتقل لديها

11:51 - 19 كانون أول / أبريل 2010


الجهاد الإسلامي تُحمِل السلطة المسؤولية عن حياة معتقل لديها

فلسطين اليوم- رام الله

أفادت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين اليوم الاثنين، أن جهاز الاستخبارات الفلسطينية في الضفة الغربية ما زال يعتقل المجاهد سمير فتحي محمود عجاج من قرية صيدا في محافظة طولكرم بالضفة الغربية المحتلة منذ ما يقارب الشهرين وذلك بعد مداهمة منزله ونقله بشكل تعسفي إلى سجن جنيد في مدينة نابلس.

 

وأوضحت الحركة في بيان صحفي تلقت "فلسطين اليوم الإخبارية" نسخة عنه، أن عجاج يخوض إضراباً عن الطعام منذ ما يقارب خمسة أيام احتجاجاً على استمرار اعتقاله التعسفي بدون أي اتهام مباشر له، وقد تم نقله أمس من سجن جنيد إلى مستشفى رفيديا بنابلس بعد تدهور حالته الصحية.

 

ومن الجدير ذكره، أن عجاج متزوج ولديه أبناء وهو أسير محرر وقد أفرج عنه مؤخراً من سجون الاحتلال الصهيوني بتاريخ 18/11/2009 وقضى ما يزيد عن 3 سنوات في سجون الاحتلال على فترات مختلفة ويعاني على أثرها من التهابات حادة في الكلي والعينين، وهو شقيق الشهيد القائد في (سرايا القدس) أحمد فتحي عجاج الذي استشهد في اشتباك مسلح مع قوات الاحتلال في العام 2002.

 

وطالبت حركة الجهاد الإسلامي السلطة في الضفة الغربية الإفراج الفوري عن عجاج، محملةً الأجهزة الأمنية المسؤولية الكاملة عن تدهور حالته الصحية، وأن استمرارها في ملاحقة واعتقال الأخوة المجاهدين هو أمر مرفوض ومشبوه ويخدم العدو الصهيوني ولا يصب في مصلحة شعبنا الفلسطيني المقاوم.

انشر عبر