شريط الأخبار

ارتفاع واردات الضفة بنسبة 22% وصادراتها 11% الشهر الـماضي

08:25 - 19 تشرين أول / أبريل 2010

فلسطين اليوم : رام الله

سجّلت مؤشرات الحركة التجارية عبر معابر الضفة الغربية الأربعة "الطيبة وترقوميا والجلـمة وبيتونيا" خلال شهر آذار الـماضي، زيادة في الواردات بنسبة 22% وزيادة في الصادرات بنسبة 11%، وذلك بالـمقارنة مع الشهر الذي سبقه "شباط".

وأشارت بيانات مشروع متابعة أداء الـمعابر الذي ينفذه مركز التجارة الفلسطيني "بال تريد" بتمويل من البنك الدولي إلى أن إجمالي عدد الشاحنات الـمحملة بالبضائع الـمختلفة الواردة إلى أسواق الضفة الغربية بلغ في شهر آذار الـماضي 13443 شاحنة مقارنة مع 10521 شاحنة خلال الشهر الذي سبقه، ما شكل زيادة نسبتها 22% عن فترة الـمقارنة الـمذكورة.

وبلغ إجمالي عدد الشاحنات الـمحملة بالبضائع الـمصدرة إلى الأسواق الخارجية والسوق الإسرائيلية وسوق غزة خلال شهر آذار الـماضي نحو 7800 شاحنة مقارنة مع نحو 6970 شاحنة عن الشهر الذي سبقه، ما شكل ارتفاعاً في الصادرات بنسبة 11%.

واستعرض تقرير الـمركز حركة الواردات والصادرات في كل معبر من الـمعابر الأربعة خلال الشهرين الـماضيين، مبيناً أن الواردات عبر معبر الطيبة ارتفعت خلال الشهر الـماضي إلى 5206 شاحنات مقارنة مع 3949 شاحنة خلال الشهر الـماضي، فيما بلغت الصادرات 2829 شاحنة مقارنة مع 3028 شاحنة خلال فترة الـمقارنة نفسها.

أما معبر ترقوميا فبلغت وارداته 4294 شاحنة مقارنة مع 3527 شاحنة، فيما بلغت الصادرات 2882 شاحنة مقارنة مع 2255 شاحنة، وارتفعت الواردات عبر معبر الجلـمة إلى 2775 مقارنة مع 2000 شاحنة، فيما ارتفعت الصادرات إلى 1533 مقارنة مع 1065 شاحنة.

وبلغت الواردات عبر معبر بيتونيا 1168 شاحنة مقارنة مع 1045 شاحنة فيما بلغت الصادرات 758 شاحنة مقارنة مع 621 شاحنة، وذلك عن فترة الـمقارنة نفسها بين شهري آذار وشباط الـماضيين.

ولفت التقرير إلى أن كمية البضائع الواردة من الضفة إلى القطاع عبر الـمعابر الثلاثة "الطيبة وبيتونيا وترقوميا" خلال الشهرين الـماضيين بلغت 567 شاحنة محملة بالأدوية والـمواد الغذائية والـمنظفات وعدد من أصناف السلع الاستهلاكية الأخرى.

وبين التقرير أن النسبة الأكبر من صادرات الضفة الغربية إلى الأسواق الخارجية تمثلت في منتجات الحجر والرخام والـمواد الغذائية والـمنسوجات والأثاث الـمنزلي والخضروات، فيما شكلت مواد البناء والـمواد الغذائية ومدخلات الإنتاج النسبة الأكبر من واردات الضفة الغربية.

إلى ذلك، أشارت بيانات مشروع متابعة أداء الـمعابر إلى أن أداء معابر القطاع استمر على وتيرته من حيث محدودية كمية ونوعية البضائع والسلع الواردة، التي لـم تشهد مؤخراً أي تغيير يذكر باستثناء ما سمح الجانب الإسرائيلي بدخوله من سلع جديدة خلال الأسبوعين الـماضيين، تمثلت في الـملابس والأحذية والأخشاب والألـمنيوم، فيما اقتصرت حركة الصادرات على تصدير منتج واحد فقط وهو الزهور، وبلغ إجمالي ما تم تصديره منذ بداية موسم التصدير حتى يوم أمس 8ر13 مليون زهرة.

انشر عبر