شريط الأخبار

وكأن غزة ينقصها حرق القمامة !

11:43 - 18 تموز / أبريل 2010

وكأن غزة ينقصها حرق القمامة !

فلسطين اليوم-غزة (تقرير خاص)

في أي مكان في العالم يستيقظ الإنسان كل صباح ويقوم بفتح كافة نوافذ منزله لتهوئتها واستنشاق هواء نقي ليهيئ نفسه لبدء يوم مليئ بالحيوية والنشاط ولكن ما يحدث في غزة وغيرها من مناطق القطاع هو قيام العديد من المنظفين العاملين في البلدية بحرق القمامة المتواجدة في الشوارع بحجة القضاء على الذباب والبعوض ولكن من يدفع الثمن المواطن المغلوب على أمره من صحته ونفسيته..

 

حاولت "فلسطين اليوم" تسليط الضوء على هذة الظاهرة التي عادت بشكل واسع بعد ان أبدى عدد من المواطنين امتعاضهم من الظاهرة التي عادت للظهور مجدداً خصوصا مع بداية فصل الصيف بعد ان قامت بلديات قطاع غزة منذ نحو عامين على جمع النفايات من شوارع المدن والمخيمات بواسطة عربات الكارو، وترحيلها إلى مكبات النفايات التي أنشأتها وسط تجمعات سكنية في المدن .

 

قال أبو أحمد "أن أحد عمال النظافة وبشكل يومي يقوم بإحراق مكان القمامة بعد جمعها ,مشيرا الي انه يتشاجر بمعدل يومي مع عامل النظافة وهو يرد عليه بالقول"الحق عليا بنظف عليكم الصيف بدء والذباب والبعوض ينتشر بصورة ملفته وأنا بحرق علشان البعوض ما يتجمعش مكان القمامة".

وتساءل أبو احمد الذي أصبح يعاني من التهاب في الجهاز التنفسي بسبب الروائح الكريهة متهكما بالقول "كل مرة بتجينا شغله علشان يتعب التنفس لدي فبعد الحرب الدرجات النارية وبعدها القمامة ...."والله الواحد مش عارف من وين بدو يلقيها ولا من وين "

ومن جانبها قالت الحاجة ام إبراهيم التي تقطن في منطقة بركة الشيخ رضوان أنها بالرغم من إحساسها بوجود تحسن في طريقة جمع القمامة إلا انه يوجد بعض العاملين في القمامة يقوم بحرق القمامة بشكل يومي دون اكتراث للتحذيرات الصحية والبيئية.

مطالباً بلدية غزة بوضع حد لهذة الظاهرة , كونها تسبب العديد من الامراض التي تثر على الصحة.

البلدية تدافع عن نفسها وتتوعد

ومن جانبه نفى مدير عام الإدارة العامة للصحة في بلدية غزة عبد الرحيم أبو القمبز، حرق البلدية للنفايات، خصوصا خلال هذة الأيام ,مشيرا إلى أن البلدة عالجت المشكلة بطريقة صحية دون اللجوء إلي مثل هذة الطريقة القديمة المنتهية.

وقال أبو القمبز خلال حديث خاص لفلسطين اليوم" ان من يقوم بعملية إحراق القمامة يكون بشكل عبثي من أحد المواطنين او طلاب المدارس او ربما شخص واحد من عمال النظافة كعمل فردي دون اخذ تعليمات من البلدية .

وتوعد أبو القمبز كل من يقوم بعملية إحراق القمامة سواء كان مواطن أو عامل نظافة بتقديم كل من يثبت انه يحرق القمامة للمساءلة ,حيث يسلم موظف البلدية إخطار وتقديمة للمساءلة.

وأعتبر ابو القمبز العام الحالي من أفضل الأعوام من ناحية مكافحة البعوض والذباب واتخاذها لإجراءات ناجعة في بركة الشيخ رضوان للقضاء على البعوض,مشيرا الى ان العام الحالي لم تقدم شكاوى من المواطنين كالعام الماضي مما يدل على نجاح الخطة الموضوعة للقضاء على البعوض والذباب.

انشر عبر