شريط الأخبار

الشيخ عزام: "يوم الأسير" استثنائي في حياة شعبنا ومازلنا مقصرين بحقهم

10:26 - 17 تشرين أول / أبريل 2010

الشيخ عزام: "يوم الأسير" استثنائي في حياة شعبنا ومازلنا مقصرين بحقهم

فلسطين اليوم- غزة

أكد الشيخ نافذ عزام عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي اليوم السبت، أن ذكرى يوم الأسير الفلسطيني، يوم استثنائي في حياة الشعب الفلسطيني، مطالباً ببذل مزيد من الجهد من أجل تفعيل قضيتهم.

 

وشدد الشيخ عزام في حديث لـ"فلسطين اليوم الإخبارية" أن الأسرى في عيوننا وهم رمز القضية المباركة وقدموا التضحيات العالية لتبقى قضيتنا حية وفلسطين حاضرة في كل مكان وزمان.

 

وأضاف، أن قضية الأسرى ستظل في مكانها الطبيعي وسلم الأولويات الوطنية، مشدداً على أنه لا يمكن أن يساوم على حقوقه، وأن ينسى هؤلاء الذين قدموا حياتهم واختاروا الطريق الصعب من أجل حريته والدفاع عنه.

 

وبين الشيخ عزام، ضرورة أن يسمع العالم أجمع صوتنا، ويعرف المآسي الحقيقية التي يعيشها شعبنا، من الحصار الخانق، إلى استمرار الإجراءات الإسرائيلية من تهويد واستيطان ومصادرة الأراضي، فضلاً عن قضية الأسرى وتوضيح ما يحدث لهم.

 

وقال الشيخ عزام:" لازلنا مقصرين بما يخص قضية الأسرى، ففي الوقت الذي تجند فيه إسرائيل العالم أجمع وأنصارها من أجل جلعاد شاليط، كذلك توظف حكومات العالم من أجله، فإننا كفلسطينيين لا نفعل شيئاً رغم وجود أكثر من 10 أسير يقبعون في سجون المحتل.

 

وطالب عضو المكتب السياسي للجهاد، ببذل المزيد من أجل الأسرى، وإتباع خطة وطنية موحدة، وبرنامج مشترك يوصل الرسالة لجميع العالم، والضغط من أجل تفعيل قضية الأسرى وتكثيف الاتصالات مع الدول العربية والإسلامية من أجل ترتيب أوراقها بشأن قضية الأسرى.  

انشر عبر