شريط الأخبار

الأهلي يتعادل بصعوبة مع الزمالك ويقترب من التتويج رسميا بالدوري

11:13 - 16 حزيران / أبريل 2010

الأهلي يتعادل بصعوبة مع الزمالك ويقترب من التتويج رسميا بالدوري

فلسطين اليوم – وكالات

حقق فريق الأهلي تعادلا صعبا في مباراته مع غريمه الزمالك بنتيجة 3-3 في قمة مباريات الأسبوع السابع والعشرين من الدوري المصري مساء الجمعة.

وحرم الزمالك غريمه الأهلي من الاحتفال بالتتويج بالدوري رسميا وأجبره على الانتظار للجولة القادمة.

ويتصدر الأهلي الترتيب برصيد 57 نقطة وله مباراة مؤجلة فيما يحتل الفريق الأبيض مركز الوصافة برصيد 48 نقطة.

ويكفي الأهلي الفوز في مباراته القادمة للاحتفال بفوزه بلقب الدوري للمرة السادسة على التوالي بغض النظر عن نتيجة الزمالك.

وتتبقى 3 جولات على نهاية الدوري المصري.

تقدم الزمالك أولا 3 مرات طوال المباراة فيما نجح خبرة لاعبي الأهلي في إدراك التعادل.

أحرز أهداف الزمالك كل من أحمد جعفر وحسين ياسر المحمدي ومحمد عبد الشافي فيما تعادل عماد متعب (هدفين) ومحمد بركات لنادي القرن.

اكتساح أبيض

لم يجد الزمالك بداية مثالية أفضل من التقدم بهدف بعد مرور دقيقتين فقط حيث أرسل محمود عبد الرازق "شيكابالا" كرة عرضية رائعة ارتقى لها أحمد جعفر متفوقا على وائل جمعة وسددها برأسه في الشباك الأهلاوية.

سيطر الزمالك تماما على مجريات الأمور بعد الهدف، وكاد أن يعزز تقدمه بهدف ثان في الدقيقة 10 حيث مرر محمد عبد الشافي عرضية إلى جعفر الذي لم يلحق بالكرة.

وانطلق حسين ياسر المحمدي بمهارة وسط الدفاعات الأهلاوية ومرر بينية إلى جعفر المنفرد لكن وائل جمعة أخرج الكرة في اللحظات الأخيرة.

وظهرت سيطرة الفريق الأبيض في عدد الضربات الركنية التي حصل عليها (4 ركنيات) في 14 دقيقة فيما لم ينجح الأهلي في الحصول على واحدة.

ونجح الأهلي في معادلة النتيجة بعدما شن هجمته الأولى المنظمة، حيث نفذ محمد أبو تريكة ركلة حرة مباشرة من موقع متميز ليحولها القناص عماد متعب في شباك قائد الزمالك عبد الواحد السيد في الدقيقة 18.

لكن الزمالك لم يمنح الأهلي فرصة لالتقاط أنفاسه وكاد أن يضيف الهدف الثاني من ركلة حرة مباشرة سددها محمود فتح الله وتصدى لها أحند عادل عبد المنعم ببراعة.

تفوق حسين ياسر على أحمد علي

وسرعان ما عاد الزمالك لتفوقه، حيث تسلم أحمد غانم سلطان تمريرة في الجبهة اليمنى وسط سذاجة من عبد الله فاروق الذي توقف مطالبا الحكم باحتساب تسلل، ليمرر غانم إلى حسين ياسر المحمدي الذي لم يتوانى عن التسجيل في مرمى فريقه السابق في الدقيقة 25.

حاول الأهلي تعديل النتيجة سريعا، وعانده الحظ عندما سدد سيد معوض كرة رائعة أخرجها المتألق محمود فتح الله قبل أن تسكن الشباك في ظل تقدم عبد الواحد السيد.

وسدد محمد بركات كرة قوية مرت على يسار عبد الواحد.

وأجرى حسام حسن تبديله الأول حيث أخرج مارسيل اديكو الذي تميز أداءه بالبطء فضلا عن حصوله بطاقة صفراء ودفع باللاعب الشاب عمر جابر لتعزيز خط الوسط.

فعالية متعب

وعاد الأهلي لمبادلة الزمالك الهجمات، ونجح الزئبقي محمد بركات في التوغل في الجبهة اليمنى ومر من أحمد غانم ثم سدد، لكن عبد الواحد تصدى لكرته لترتد إلى النجم متعب الذي سدد بقسوة في الشباك الأهلاوية.

وأضاع أحمد جعفر فرصة ذهبية لإنهاء الشوط الأول لصالح الزمالك لكنه حول عرضية شيكابالا في يد الحارس عبد المنعم لينتهي الشوط الأول بالتعادل 2-2.

وبدأ الزمالك الشوط الثاني بالحماس نفسه، وتوغل اللاعب الشاب عمر جمال مراوغا اثنين من مدافعي الأهلي وصوب تجاه المرمى لكن أحمد عادل عبد المنعم كان في المكان المناسب.

ورد الأهلي بانطلاقة من الجناح الأيسر سيد معوض ومرر إلى أحمد حسن غير المراقب الذي سدد في المدرجات بدلا من المرمى.

واستمر الغزال الأسمر شيكابالا في توغله في الجبهة اليمنى مستغلا انعدام خبرة أحمد علي ومرر عرضية خطيرة مرت من أحمد عادل لتجد قائد الأهلي وائل جمعة الذي شتت الكرة قبل وصولها إلى أحمد جعفر.

خروج أحمد حسن

وأجرى حسام البدري تبديله الأول حيث دفع باللاعب الشاب شهاب الدين أحمد بدلا من أحمد حسن الذي قدم أداء سيء.

وعبر حسن عن غضبه من تبديله في لقطة غير مقبولة كونه قائدا للمنتخب المصري عندما ركل أحد الصناديق أمام دكة بدلاء الأهلي!

وأشرك البدري اللاعب أيمن أشرف بدلا من سيد معوض الذي أصيب في كتفه 63.

وفي المقابل، خسر الزمالك جهود نجمه النشيط حسين ياسر المحمدي الذي أصيب في عضلة "السمانة" ليشترك اللاعب صبري رحيل في الدقيقة 76.

الزمالك يتقدم للمرة الثالثة!

ولم ييأس الزمالك من شن الهجمات، ونجح في التقدم للمرة الثالثة حيث سدد أحمد جعفر كرة تصدى لها أحمد عادل لترتد الكرة إلى محمد عبد الشافي الذي سدد بسهولة في شباك حامل اللقب قبل 10 دقائق من نهاية الوقت الأصلي.

واستغل البدري آخر تبديلاته عن طريق إشراك أسامة حسني بدلا من عبد الله فاروق أملا في تعديل النتيجة في الدقائق المتبقية.

والأهلي يتعادل أيضا

وقبل نهاية المباراة بدقيقة، نجح محمد بركات في إحراز هدف عالمي عندما توغل في الجبهة اليسرى وسدد بيمناه بقسوة داخل الشباك البيضاء لتنتهي المباراة بالتعادل 3-3.

انشر عبر