شريط الأخبار

عذوبة صوت المؤذن دفعت 6 أشخاص لإشهار إسلامهم في دبي

09:23 - 16 تموز / أبريل 2010

فلسطين اليوم-البيان الإماراتية

 صوته الجميل في قراءة القرآن الكريم وفي رفع الأذان داخل أحد مساجد دبي، كان سببا في دخول ستة أشخاص من جنسيات مختلفة الإسلام، إنه الشيخ عبد الباسط نور الدين الزليتني، قارئ القرآن ومؤذن إذاعة وتلفزيون دبي وإمام مسجد الخريجين، الذي يرى أنه خليفة الشيخ الراحل عبد الباسط عبد الصمد والذي تعلم القرآن على يد والده الشيخ نور الدين الزليتني في صعيد مصر.

 

ويقول الشيخ عبد الباسط الزليتني إنه فوجئ خلال قراءته للقرآن الكريم في المسجد بدخول شخصين يريدان أن يعلنا اسلامهما ويتعرفا على الإسلام، بعدما استمعا إلى قراءته وإلى الأذان الذي يقيمه في اليوم خمس مرات، ويضيف أنه بعد يومين جاء هذان الشخصان ومعهما بعض زملائهما وأصدقائهما للدخول في الدين الإسلامي.

 

ويشير الشيخ عبد الباسط الزليتني إلى أنه قام بتلقينهم شهادة ألا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله، وكل ذلك بفضل القرآن الكريم كتاب الله العزيز وبفضل إقامة الأذان، وقال: إن الصوت الجميل يجذب إليه النفس البشرية، ولذا فقد دعا رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى تجويد القرآن .

 

 

انشر عبر