شريط الأخبار

مصلحة مياه الساحل تحتفل بافتتاح بئر مياه في دير البلح

03:25 - 15 تموز / أبريل 2010

مصلحة مياه الساحل تحتفل بافتتاح بئر مياه في دير البلح

فلسطين اليوم: غزة

احتفلت أمس، مصلحة مياه بلديات الساحل، ومؤسسة الأيدي المسلمة – بريطانيا- بالتعاون مع بلدية دير البلح بافتتاح بئر مياه دير البلح وذلك في منطقة المعترض وسط قطاع غزة .

 

وحضر الاحتفال م. منذ شبلاق المدير العام لمصلحة مياه بلديات الساحل ، م.غازي المصري رئيس بلدية دير البلح، د.سائد صالح رئيس مؤسسة الأيدي المسلمة-غزة، وعدد من رؤساء بلديات القطاع وممثلي المؤسسات المانحة .

 

وقال م.غازي المصري إن :" البئر يهدف لتزويد سكان المنطقة الشرقية بدير البلح ومنطقة المزرعة  بالإضافة إلى انه من المشاريع المهمة التي تساهم للتخفيف عن أزمة التزود بالمياه للمواطنين خصوصاً في فصل الصيف".

 

وأعرب عن شكره لكل من  الأيدي المسلمة ومصلحة مياه بلديات الساحل،معربا عن أمله إلى زيادة استمرار التعاون بين بلديته ومصلحة الساحل.

 

بدوره قال م. شبلاق إن :" مصلحة المياه تعتمد في سياسة عملها على الشراكة مع المؤسسات ذات العلاقة من أجل تكامل العمل وخروجه بالصورة التي تخدم الفئات المستهدفة، وخاصة المواطنين في المناطق المهمشة (...) ولا يخفى عليكم واقع المياه والصرف الصحي الذي يعاني من مشاكل حقيقية ناجمة بالدرجة الأولى عن الحصار الإسرائيلي لقطاع غزة والذي حال دون تحقيق كافة أحلامنا" في تطوير قطاع المياه.

 

ولفت م. شبلاق إلى أن العديد من الأصدقاء في المؤسسات الدولية المانحة وفي الدول العربية والإسلامية يساهمون بصورة ناجحة في تنمية وتطوير قطاع المياه والصرف الصحي في قطاع غزة، مشيرا إلى أن بئر دير البلح لا يعتبر المشروع الأول الذي يتم تنفيذه بالتعاون مع مؤسسة الأيدي المسلمة الدولية ولكنه يأتي ضمن سلسلة من المشاريع حيث تم تنفيذ مشاريع أخرى في مناطق مختلفة من القطاع .

 

ودعا م. شبلاق المؤسسات والدول المانحة الى تقديم المزيد من الدعم لتمويل مشاريع تتعلق ببنية المياه وتطويرها وتعزز من صمود الإنسان الفلسطيني الذي عانى الكثير على مر السنوات.

 

ولفت الى ان المصلحة ستواصل عملها مهما اشتدت الأزمة لأنها على قناعة بان خدمة المواطنين في قطاع غزة هو من اهم أهدافها وصولا الى تنفيذ الحل الجذري لمشكلة المياه والمتمثل باقامة محطات التحلية المركزية .

 

ونوه مدير عام المصلحة الى انها تمكنت مطلع هذا الأسبوع من إدخال عدد من المعدات الثقيلة لاسيما المولدات الكهربائية وقطع الغيار الضرورية لإكمال مشاريع الصرف الصحي التي قد تتوقف في حال عدم وصول هذه المعدات وغيرها.

 

من جانبه شكر سائد صالح ممثل الأيدي المسلمة في فلسطين مصلحة بلديات الساحل لدورها البناء في تحسين واقع المياه والصرف الصحي والتخفيف من معاناة المواطنين كما أعرب عن شكره لبلدية دير البلح لمساهمتها ومشاركتها الفاعلة مع مصلحة المياه في تقديم خدمات المياه والصرف الصحي للمواطنين في ظل الأزمة التي يعيشها قطاع غزة بصورة عامة.

 

وأشار إلى أن قطاع غزة المحاصر منذ أربع سنوات يحتاج الى الكثير من الدعم في كافة المجالات على حد سواء وكذلك قطاع المياه التي رأينا إن التغلب عليها تأتي في الدرجة الأولى من اهتماماتنا " وفق قوله.

 

واستعرض المهندس رمضان نعيم مدير التنفيذ والإشراف على المشاريع في مصلحة الساحل القدرة الإنتاجية للبئر مشيرا إلى أنها 50 متر مكعب قي الساعة، وان المياه ذات جودة ، لافتا إلى أن مشكلة المياه في قطاع غزة مشكلة مركبة، ليس فقط بعدم توفرها بالكميات المناسبة وإنما تعاني من تدهور حقيقي مما يشكل معضلة في استخدامها البشرى.

انشر عبر