شريط الأخبار

حكومة الاحتلال ترحب بموقف اوباما الداعم لتسلحها النووي

01:38 - 14 تشرين أول / أبريل 2010

حكومة الاحتلال ترحب بموقف اوباما الداعم لتسلحها النووي

فلسطين اليوم: القدس المحتلة

رحبت حكومة الاحتلال الاربعاء ببقاء الرئيس الاميركي باراك اوباما ملتزما بموقف الولايات المتحدة بخصوص سياسة"الغموض"التي يتبعها الكيان الاسرائيلي حيال مسألة التسلح النووي.

 

وقال نائب وزير خارجية حكومة الاحتلال داني ايالون: ان"سياسة الغموض التي تشكل اساس كل أمن اسرائيل كانت على هذا النحو على الدوام وستبقى كذلك، لم يطلب الرئيس اوباما عدم تغييرها في الوقت الراهن".

 

وردا على سؤال حول الرغبة التي عبر عنها الرئيس اوباما الثلاثاء عند اختتام القمة حول الامن النووي في واشنطن بان توقع سلطات الاحتلال الاسرائيلي معاهدة حظر انتشار الاسلحة النووية، اعتبر ايالون ان هذا الطلب ليس ملحا.

 

وتابع:"حين يتم ازالة كل التهديدات القريبة او البعيدة التي تواجهها اسرائيل بشكل نهائي، يمكننا التفكير في هذه المسالة بشكل ايجابي".

 

وكان اوباما قال في وقت سابق الثلاثاء:"حين نتحدث عن اسرائيل او اي دولة اخرى، نعتقد ان الانضمام الى معاهدة حظر انتشار الاسلحة مهم.انه ليس موقفا جديدا انه رأي الحكومة الاميركية حتى قبل ادارتي".

 

ومنذ اكثر من40 عاما تعتمد مختلف حكومات الحتلال الاسرائيلي سياسة"الغموض"القائمة على التاكيد ان الكيان الاسرائيلي"لن يكون اول دولة تدخل السلاح النووي الى الشرق الاوسط"، لكن الخبراء العسكريين يقولون ان الكيان الاسرائيلي يمتلك ما بين100 و300 رأس نووي.

 

وقد توصلت سلطات الاحتلال الى"توافق"في العام1969 مع الولايات المتحدة يمتنع بموجبه القادة الاسرائيليون عن الادلاء باي تصريح علني حول القدرات النووية لبلادهم وعن اجراء اي تجربة نووية، وفي المقابل تلتزم واشنطن بالامتناع عن ممارسة ضغوط في هذا الملف.

انشر عبر