شريط الأخبار

البردويل يحذر حكومة رام الله من إجبار المواطنين على الهجرة تحت إمرة الاحتلال

12:35 - 13 تشرين أول / أبريل 2010

البردويل يحذر حكومة رام الله من إجبار المواطنين على الهجرة تحت إمرة الاحتلال

فلسطين اليوم- غزة

حمَل الدكتور صلاح البردويل القيادي في حركة حماس اليوم الثلاثاء، حكومة رام الله في الضفة الغربية المسؤولة الكاملة عن أي عملية ترحيل للفلسطينيين من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي تجري بالتعاون معها، محذراً إياها من مغبة إجبار المواطنين على الهجرة من بيوتهم تحت إمرة الاحتلال.

 

وقد اعتبر الدكتور البردويل في بيان صحفي تلقت "فلسطين اليوم" نسخة عنه،  أن قرار الاحتلال الصهيوني القاضي بترحيل 70 ألف مواطن فلسطيني من الضفة الغربية الذي يدخل حيز التنفيذ ابتداءً من اليوم، يشكل عملية ترحيل قصري جديدة تعيد إلى الذاكرة مأساة تهجير أبناء شعبنا في العام 1948م، ويكشف إلى أي حد وصل الصلف الصهيوني والاستهتار بحقوق شعبنا.

 

وأوضح، أن قرار التهجير من الضفة الغربية قرار إجرامي يضاف إلى سلسلة القرارات الإجرامية والممارسات اللإنسانية التي يمارسها الاحتلال بحق أبناء شعبنا.

 

وأضاف الدكتور البردويل، أنه ليس من حق أي جهة كانت أن تتحكم في مكان إقامة المواطن الفلسطيني في أي أرض كانت من وطنه؛ فحرية التنقل من مكان إلى مكان في داخل الوطن الواحد مكفولة لكل فلسطيني حسب كل القوانين والشرائع الدولية.

 

وبين أن المطلوب من أبناء شعبنا في الضفة الغربية رفض تنفيذ هذا القرار والوقوف بقوة وبسالة في وجه أي يد تمتد أو تحاول أن تمتد لترحيل مواطن إلى أي مكان كان.

 

ودعا، المجتمع الدولي ومنظمات حقوق الإنسان للوقوف في وجه هذه الخطوة الإجرامية والضغط على الاحتلال الصهيوني لوقف ممارساته ضد الشعب الفلسطيني، حاثاً الدول العربية وجامعة الدول العربية لاتخاذ إجراءات عملية عاجلة لمنع هذه الجريمة الصهيونية لأنها تشكل بداية لعملية تهجير جديدة بحق أبناء شعبنا

انشر عبر