شريط الأخبار

دراسة: الفقراء يموتون أكثر من سواهم بعد عمليات القلب

09:58 - 13 حزيران / أبريل 2010

دراسة: الفقراء يموتون أكثر من سواهم بعد عمليات القلب

فلسطين اليوم – وكالات

أشار تقرير لباحثين أميركيين أن الفقراء معرضون للموت بعد خمس إلى 10 سنوات من إجرائهم لعملية جراحية في القلب بنسبة أكبر من الآخرين الأكثر ثراءً،ولقد تابع الباحثون حالة 23500 مريض أجريت لهم عمليات جراحية في القلب أو تغيير صمامات ووجدوا أن المرضى الفقراء كانوا أكثر عرضة للموت بعد خمس سنوات من إجراء العملية بنسبة تزيد 19 إلى 26 % عن المرضى الأكثر ثراءاً، بغض النظر عن العرق أو الجنس.

 

وأشار الدكتور "كولين كوخ" طبيب القلب ونائب ورئيس قسم طب القلب والتخدير في كليفلاند كلينك إلى أنهم فوجئوا أثناء جمعهم لتلك البيانات بأن زيادة نسبة الوفيات في المرضى الذين سبق أن أجريت لهم عمليات جراحية في القلب يعود للفقر، وليس بسبب نوع الجنس ولا الأصل العرقي، ومع ذلك فقد وجد الباحثون أن الفقر يزداد في النساء والسود.

 

وأضاف كولين في الدراسة التي نشرت في العدد الأخير من مجلة (الدورة الدموية والقلب.. الكفاءة والنتائج) بأنهم وجدوا أن المرضى الأكثر فقراً هم الأكثر إصابة بأمراض تصلب الشرايين وأمراض الأوعية الدموية والسكتات الدماغية كما أنهم أكثر عرضة للإصابة بمرض السكري وفشل القلب وارتفاع ضغط الدم.

 

وأكد كولين أنه بعد إجراء العملية الجراحية مباشرة لا يوجد فارق في نسبة الوفيات بين الفقراء والأغنياء، ولكن بعد العملية يعاني الفقراء من مشاكل مادية تؤثر على قدرتهم على المتابعة الدورية مع الأطباء مما يجعلهم غير قادرين على التعامل السليم مع حالتهم الصحية،وكل هذا يزيد من احتمال وفاتهم بعد خمس سنوات من إجرائهم للجراحة.

انشر عبر