شريط الأخبار

أنباء عن "مقترحات جديدة" للمصالحة بين حماس والجامعة العربية

08:50 - 13 تشرين أول / أبريل 2010

أنباء عن "مقترحات جديدة" للمصالحة بين حماس والجامعة العربية

فلسطين اليوم-وكالات

أكد القيادي في حركة حماس عزت الرشق انه جرى خلال اللقاء الذي جمع  الامين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى رئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل في مكتبه بدمشق بحضور نائب مشعل موسى ابو مرزوق استعراض قضية المصالحة الفلسطينية من جانب حماس والجهود العربية التي بُذلت لتحقيقها قبل القمة العربية.

وأكد الرشق لـصحيفة'القدس العربي'ان عمر موسى استمع بانساط لجهود حماس الرامية لتحقيق المصالحة، وأضاف ان قيادة حماس اكدت لموسى انها معنية تماما بانجاز المصالحة باسرع وقت ممكن لافتا الى انه 'تم خلال طرح بعض الافكار والمقترحات من قبل الطرفين لانجاز المصالحة' دون ان يكشف عن طبيعة وفحوى تلك المقترحات.

وتابع الرشق: 'طالبنا باسناد عربي للدور المصري في عملية المصالحة للخروج من مازق الخلاف الفلسطيني'، واردف القيادي في حماس ان حركته كانت ولازالت تريد انجاز المصالحة الفلسطينية وانها بذلت كل الجهود لذلك.

 وقال ان تعثر المصالحة يعود الى ما سماه بفيتو امريكي اسرائيلي على محمود عباس الذي رضخ لهذا الفيتو ولم يتجاوب مع مساعي المصالحة حسب تعبير الرشق الذي اكد في المقابل ان المساعي العربية لتحقيق المصالحة لم تثمر قبل قمة سرت وان هناك تهديدا امريكيا بقطع المساعدات المالية عن السلطة اذا هي اقدمت على المصالحة بعيدا هن الشروط الامريكية الاسرائيلية.

وعند سؤاله ما اذا كانت حماس قد تحدثت مع موسى بخصوص سحب مبادرة السلام، قال الرشق: 'لم نتوقف عن جزئية المبادرة العربية خلال اللقاء لان إسرائيل طوتها ولم تكترث لها'، وأضاف لقد أكدنا سابقا ان خيار المفاوضات وصل الى طريق مسدود وندعو لتقييم عربي لمجمل عملية السلام وطرح خيارات بديلة، ولفت الرشق الى انه جرت مناقشة القرار الاسرائيلي الاخير الساعي لطرد الاف الفلسطينيين من الضفة الغربية.

وقال الرشق ان هذا القرار تأكيد جديد على عدوانية الاحتلال وصفعة جديدة على وجه السلطة الفلسطينية التي مازالت تتمسك بالمفاوضات العبثية مع العدو المجرم حسب تعبيره موضحا ان حماس طالبت بممارسة الضغوط على المجتمع الدولي لوضع حد للاستهتار الاسرائيلي.

انشر عبر