شريط الأخبار

مصاحف نادرة‏..‏ تحت دكة بمسجد في الإسكندرية

03:25 - 12 حزيران / أبريل 2010

فلسطين اليوم-الأهرام المصرية

رب صدفة خير من ألف ميعاد‏..‏ هذه المقولة تجسدت داخل مسجد تربانة بالإسكندرية‏، حيث قادت المصادفة الأثريين للعثور علي كنز من المخطوطات النادرة منذ عصر الدولة العثمانية‏.

  ‏ فوجئ الأثريون في أثناء القيام بأعمال الترميم بالمسجد بصندوق خشبي ضخم في حالة جيدة أسفل دكة موجودة داخل دور مسحور ويبدو كقطعة أثرية‏,‏ وعندما فتح الصندوق تهلل الجميع‏.‏

كانت المفاجأة بداخله‏..‏ كنزا من المخطوطات النادرة مكونا من‏101‏ مجلد تمثل أجزاء من المصحف الشريف ترجع للعصر العثماني‏,‏ وبالتحديد عام‏1684‏ ميلادية‏.‏

الدكتور زاهي حواس أمين عام المجلس الأعلي للآثار أكد أن هذه المجموعة النادرة من المصاحف المكتوبة بخط الرقعة يتم حاليا نقلها لترميمها ودراستها تمهيدا لعرضها بالمتاحف‏.‏ أما الدكتور مختار الكسباني مستشار رئيس المجلس الأعلي للآثار الإسلامية‏,‏ فأوضح أن المجموعة تمثل كنزا كبيرا‏,‏ خاصة أنها كتبت في الإسكندرية قبل‏326‏ عاما علي ورق مقوي فاخر‏.‏

 

انشر عبر