شريط الأخبار

البرغوثي يحذر من الأمر الإسرائيلي بشان تواجد الفلسطينيين في الضفة

10:14 - 11 تشرين ثاني / أبريل 2010


البرغوثي يحذر من الأمر الإسرائيلي بشان تواجد الفلسطينيين في الضفة

فلسطين اليوم: رام الله

حذر الأمين العام لحركة المبادرة الوطنية الفلسطينية النائب مصطفى البرغوثي من مخاطر الأمر العسكري الإسرائيلي الجديد حول التواجد الفلسطيني في الضفة الغربية والذي يتيح إبعاد آلاف الفلسطينيين عن الضفة الغربية وتقديمهم للمحاكمة.

 

وقال البرغوثي، في تصريح صحفي وزعه على الصحافيين، إن القرار ينطوي على خطورة كبيرة لأنه يكرس نظام التمييز العنصري ويمهد لعملية تطهير عرقي جديدة ضد آلاف الفلسطينيين في الضفة الغربية والقدس المحتلة.

 

كما يكرس القرار، حسب البرغوثي، فصل القدس عن سائر الأراضي المحتلة وفصل الضفة عن غزة ورفع عقوبة السجن لتصل إلى سبع سنوات بحق آلاف الفلسطينيين بذريعة التسلل إلى الضفة الغربية.

 

وأضاف البرغوثي أن القرار عنصري وان ما تقوم به "إسرائيل" مخالف للقوانين التي تعطي  الفلسطيني من غزة أو الضفة أو القدس حق العيش والإقامة في أي بقعة من الأراضي المحتلة، دون إذن من الاحتلال الذي يسعى بشكل منهجي إلى تحويل الأرض الفلسطينية إلى كانتونات ومعازل وسجون.

 

وأكد البرغوثي أن القرار الإسرائيلي بمثابة إلغاء لكل ما تبقى من ترتيبات اوسلو بشكل يؤكد أن "اسرائيل" لا تعترف بأي نفوذ او سيطرة  للسلطة الفلسطينية وتلغي دور كل المؤسسات الفلسطينية التشريعية والتنفيذية والقضائية.

 

وأوضح البرغوثي أن القرار يعد خطوة مقصودة لتصعيد الوضع واستهتار جديد بالمجتمع الدولي الذي ما زال يتحدث عن عملية السلام .

 

ودعا البرغوثي إلى مجابهة القرار العنصري الإسرائيلي من خلال المقاومة الشعبية وفرض حملة مقاطعة وعقوبات على "إسرائيل" الساعية إلى تكريس "الابارتهايد" وتصفية عناصر القضية الفلسطينية.

 

وقال:" ما من شك أن هذا الأمر العسكري جزء من مخطط شامل يستهدف التصفية التدريجية لكل عناصر القضية الفلسطينية بما فيها حق عودة اللاجئين وحق الفلسطينيين في القدس والسيادة الفلسطينية على الحدود ومنطقة الأغوار ومصادر المياه ومصادرة حق شعبنا في الحركة داخل أراضيه وتحويله بكل مكوناته إلى مجموعة من الأسرى  في سجون معزولة".  

 

وبين البرغوثي أن القرار تأكيد على استحالة قيام دولة فلسطينية كاملة السيادة دون إنهاء الاحتلال بالكامل وإلغاء أي سيطرة تشريعية أو قانونية إسرائيلية على كل شبر من الأراضي المحتلة وان كان ذلك يكشف زيف ادعاء حكومة نتنياهو بموافقتها على مبدأ قيام الدولة الفلسطينية.

انشر عبر