شريط الأخبار

تركيا: مصممون على طرح "النووي الإسرائيلي" على قمة واشنطن غدا

07:37 - 11 تشرين أول / أبريل 2010

فلسطين اليوم-الوطن السعودية

أكدت تركيا أن كل دولة حرة في اتخاذ قرارها الخاص بالمشاركة في قمة أمن الطاقة النووية التي تعقد في واشنطن غدا ولمدة يومين من عدمها.

وعلق وزير الخارجية التركي أحمد داود أوغلو على قرار رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بعدم الاشتراك في القمة خشية الضغوط التي ستمارسها بعض الدول الإسلامية والعربية وفي مقدمتها مصر وتركيا من أجل تطبيق مبدأ المحاسبة على جميع دول منطقة الشرق الأوسط التي تمتلك أسلحة نووية وفي مقدمتها إسرائيل، بقوله إن كل دولة حرة في اتخاذ قرارها سواء بالاشتراك في القمة أوعدم الاشتراك.

وأكدت مصادر دبلوماسية تركية أن تركيا عازمة بالفعل على طرح موضوع إسرائيل على القمة نافية في الوقت نفسه ما ذكرته وسائل الإعلام الإسرائيلية بشأن وجود أعمال مشتركة وتنسيق بين تركيا ومصر في هذا الشأن.

وذكر مسؤولون بوزارة الخارجية أن تركيا تدافع منذ فترة طويلة عن مبدأ عدم امتلاك أية دولة في منطقة الشرق الأوسط للأسلحة النووية بما فيها إسرائيل ومحاسبة الجميع على قدم المساواة.

ويشارك رئيس الوزراء رجب طيب إردوغان سيشارك في القمة على رأس وفد كبير يضم 50 مسؤولا تركيا بينهم وزير الخارجية ووزير الطاقة والموارد الطبيعية تانر يلديز.

في سياق آخر، أقرت لجنة الشؤون الدستورية بالبرلمان التركي 16 مادة من مواد حزمة تعديلات دستورية مقترحة من الحكومة، وسط جدل من جانب المعارضة والقضاء والجيش واعتراضات على عدد من مواد الحزمة التي تركز على إصلاح النظام القضائي في البلاد.

وذكرت مصادر برلمانية أن اللجنة انتهت من مناقشة هذه المواد في جلسة مطولة استغرقت 10 ساعات، وأن جو المناقشات اتسم بالتوتر من جانب أحزاب المعارضة، ولاسيما حزب الشعب الجمهوري، بالإضافة إلى أجواء التوتر خارج البرلمان من جانب السياسيين والجيش والقضاء.

وأضافت المصادر أن من أهم المواد المعدلة التي وافقت عليها لجنة الشؤون الدستورية المادة 69 المتعلقة بتشديد القيود على إغلاق الأحزاب السياسية عن طريق القضاء، والتي تشترط، في التعديل الجديد، حصول المدعي العام الجمهوري لمحكمة الاستئناف على موافقة لجنة برلمانية خاصة قبل إقامة دعوى إغلاق أي حزب أمام المحكمة الدستورية العليا.

كما تمت الموافقة على تعديل جديد يسمح بالطعن على قرارات مجلس الشورى العسكري مما سيعطي الفرصة للعسكريين الذين تصدر بحقهم قرارات إبعاد من الخدمة للطعن على هذه القرارات، وهي مادة اعترض عليها الجيش ووزارة الدفاع.

وستواصل اللجنة غدا مناقشة باقي مواد حزمة التعديلات المكونة من 26 مادة. وذكرت مصادر عسكرية أن اشتباكات وقعت بين القوات التركية ومجموعة من عناصر الحزب في المنطقة الواقعة بين بلدتي شمدينلي وشكورجا بمحافظة هكاري الحدودية مع العراق. 

انشر عبر