شريط الأخبار

صحيفة إيطالية تكشف مخطط يوفنتوس لتجريد ليفربول من مدربه ونجومه

05:26 - 08 كانون أول / أبريل 2010


فلسطين اليوم-وكالات

كشفت صحيفة «كورير ديللو سبورت» الإيطالية عن مخطط مسؤولى نادى يوفنتوس الإيطالى لتجريد ليفربول من نجومه ومدربه عقب نهاية الموسم الحالى فى إطار حملة مسؤولى «السيدة العجوز» لإنقاذ الفريق من حالة الانهيار، التى يعانى منها فى الموسم الحالى بعد خروجه من مسابق دورى أبطال أوروبا، ومن بعدها الدورى الأوروبى، فضلاً عن ابتعاده عن المنافسة على لقب الدورى الإيطالى «الكالتشيو».

 

وأشارت الصحيفة إلى أن يوفنتوس يجهز لثورة شاملة فى صفوفه، بسبب الفشل الذريع الذى عانى منه هذا الموسم، وسيكون التغيير بداية من المدير الفنى مروراً بالعمود الفقرى للفريق، وأكدت الصحيفة أن النادى الإيطالى يستهدف ليفربول لخطف كل من مدربه الإسبانى رفائيل بانيتى، وهدافه فرناندو توريس ولاعب الوسط خافيير ماسكيرانو.

 

وأكدت الصحيفة أن يوفنتوس وضع ثلاثة مدربين فى قائمة المرشحين لخلافة زاكيرونى، المدير الفنى الحالى للفريق، وهم الفرنسى لوران بلاه، المدير الفنى الحالى لبوردو الفرنسى، وروبرتو مانشينى، مدرب مانشستر سيتى الإنجليزى، إلا أن المدرب الأوفر حظاً للحصول على المهمة هو الإسبانى بانيتى،

 

خصوصاً أن «بلاه» لديه عرض أفضل من ريال مدريد الإسبانى إلى جانب رغبته الشخصية فى تولى قيادة المنتخب الفرنسى، أما مانشينى فيعد أسهل المدربين لتولى مهمة الفريق إلا أن مسؤولى النادى يضعونه خياراً ثانياً فى حالة عدم موافقة بانيتى، على الرغم من إعلان مانشينى عن رغبته فى العودة للعمل فى إيطاليا.

 

وذكرت «كورير ديللو سبورت» أن مسؤولى اليوفى يعلمون أن صفقة التعاقد مع بانيتى ستكون باهظة الثمن، خصوصاً أنهم قد يلجأون إلى إغرائه بالتعاقد مع توريس وماسكيرانو لقبول المهمة.

 

ويحظى بانيتى بشعبية كبيرة داخل مجلس إدارة اليوفى لتولى مهمة الفريق خلال المرحلة المقبلة، لإنقاذه من السقوط ومحاولة الصعود به إلى القمة مرة أخرى.

 

من جانبه رفض بانيتى التعليق على أنباء توليه اليوفى أو المرحلة التى وصلت إليها المفاوضات، وأكد للاعبيه أن ما عليهم فعله الآن هو الإيمان بقدراتهم، وأنهم يستطيعون الوصول إلى دورى أبطال أوروبا الموسم المقبل.

 

وشدد بانيتى على أهمية ثقة اللاعبين فى قدراتهم فى المباريات المقبلة فى الدورى الأوروبى أمام بنفيكا اليوم، ومباريات الدورى المتبقية وأولها أمام فولهام الأحد المقبل، مشيراً إلى أن أى حديث فى العروض المقدمة إليه أو للاعبين لن تتم دراستها إلا فى نهاية الموسم على ضوء موقف إدارة النادى بصفة عامة.

 

 

 

 

انشر عبر