شريط الأخبار

ترسانة أمريكيا النووية 2200 رأس نووية و2500 أخرى احتياطية و500 غير استراتيجية

12:27 - 07 آب / أبريل 2010

ترسانة أمريكيا النووية 2200 رأس نووية و2500 أخرى احتياطية و500 غير استراتيجية

فلسطين اليوم- وكالات

أعلنت الولايات المتحدة اليوم الثلاثاء، لأول مرة في تاريخها أنها لن تشن أي هجوم نووي على أية دولة لا تملك أسلحة نووية، وتلتزم بمعاهدة الحد من الانتشار النووي، رغم أن الرئيس الأمريكي باراك أوباما قال إنه يمكن استثناء دول مثل: إيران وكوريا الشمالية من ذلك، وأنها لن تلجأ إلى استخدام الأسلحة النووية إلا في "الحالات القصوى".

 

تمتلك الولايات المتحدة نحو 2200 رأس نووية "جاهزة للاستخدام" و2500 رأس نووية إضافية احتياطية يمكن تشغيلها إذا اقتضت الضرورة، كما تمتلك 500 رأس نووية "غير إستراتيجية" قصيرة المدى ينتشر بعضها في عدد من قواعد حلف الاطلنطي في الدول الأوروبية.

 

ومع انتشار الأسلحة النووية في القواعد البرية وعلى متن القاذفات والغواصات الطويلة المدى، فإن أي هدف على وجه الكرة الأرضية هو في مرمى الترسانة النووية الأمريكية، بالإضافة إلى ذلك يمتلك الجيش الأمريكي نحو 450 صاروخا من طراز "مينوتيمان" العابرة للقارات يبلغ مداها 5500 كلم، وهذه الأسلحة المنتشرة برا مزودة برؤوس نووية منفصلة تمكن الصاروخ الواحد من ضرب عدة أهداف، وتعتبر هذه الصواريخ السلاح الرئيسي في حين وقوع حرب نووية شاملة.

 

وتم تصميم هذه الصواريخ لإخفاء الأسلحة النووية عن السوفيات بما يضمن أن أي هجوم على الولايات المتحدة سينتج عنه رد هائل.

 

ويحمل الأسطول الأمريكي المؤلف من 14 غواصة من فئة اوهيو، نحو 288 صاروخا بالستيا و 1152 رأسا نووية أي ما يساوي 43% من الترسانة الأمريكية "الجاهزة للاستخدام"، وهذه الغواصات النووية مجهزة بصواريخ حديثة من طراز "ترايدنت 2 دي5" التي لها ثلاثة أنواع من الرؤوس الحربية، يتراوح وزنها ما بين 100 إلى 455 كيلو طن.

 

وأيضا تمتلك القوات الجوية الأمريكية نحو 500 سلاح نووي، يمكن أن تطلقها قاذفات بعيدة المدى، وهي طائرات بي-2ايه سبيريت وبي-52 اتش ستراتوفورتريس.

 

وخلال الحرب الباردة طور الأمريكيون والسوفيات أسلحة قصيرة المدى أو أسلحة "غير استراتيجية" ذات قوة تفجيرية اقل من الصواريخ البالستية العابرة للقارات، ويمكن للجنود إطلاق هذه الصواريخ من ارض المعركة لضرب أهداف تكتيكية وقد تم نشر عدد كبير من هذه الأسلحة في أوروبا.

 

وتحتفظ الولايات المتحدة بنحو 500 سلاح نووي تكتيكي من بينها أكثر من 300 صاروخ توماهوك يمكن إطلاقها من الغواصات إضافة إلى القنابل غير الذكية التي ينتشر جزء منها في عدد من قواعد حلف الاطلنطى.

 

انشر عبر