شريط الأخبار

رئيس برشلونة يرفض 10 ملايين يورو رشوة من تشلسي

06:26 - 03 حزيران / أبريل 2010

 

لندن/ ذكرت صحيفة "ذي صن" البريطانية أن رئيس نادي برشلونة الاسباني خوان لابورتا رفض مبلغ 10 ملايين يورو كرشوة من نادي تشلسي الانجليزي للحصول على خدمات البرازيلي رونالدينيو في 25 ابريل 2004.

 

وقال لابورتا في كتابه "حلم لأبنائي" الذي يتناول فترة السنوات السبع التي ترأس فيها النادي الاسباني (وتم طرحه في اسبانيا يوم الاثنين الماضي) إنه رفض الحصول على 10% من قيمة الصفقة والتي قدرت بـ 100 مليون يورو في حال بيع اللاعب للنادي الانجليزي عرضها عليه مساعده في تلك الفترة ساندرو روسيل (وأبرز المرشحين لرئاسة النادي خلفا للابورتا).

 

وجاء الرد سريعاً من النادي الانجليزي عن طريق متحدثهم الرسمي الذي قال: "لم يتقدم تشلسي بعرض كهذا، إنه من وحي الخيال"

 

وقال لابورتا في الكتاب: "قلت لروسيل إن فكرة بيع رونالدينو مرفوضة وأنني لا أريد التحدث في هذا الموضوع اطلاقاً، ولكنه قال لي بإمكاننا تقاسم 10% من قيمة الصفقة كعمولة لنا".

 

ويرى البعض أن لابورتا يحاول تقليل فرص روسيل من تولي الرئاسة بسبب المشاكل بينهما، فروسيل تنحى عن منصبه في يونيو 2005.

 

ورد روسيل بقوله: "بعدما قرأت الإدعاءات غير الصحيحة، الموجهة من الرئيس لابورتا بخصوص عمولة تتعلق بإتمام صفقة بيع البرازيلي رونالدينيو الى تشلسي الانجليزي والتي تهاجم سمعتي، يجب على لابورتا أن يقدم اعتذاره وتكذيبها وإلا سأدع القانون يأخذ مجراه".

 

 

انشر عبر