شريط الأخبار

في ذكرى استشهاد السعافين..الجهاد الإسلامي تؤكد مواصلة درب المقاومة

11:16 - 03 تموز / أبريل 2010

في ذكرى استشهاد السعافين..الجهاد الإسلامي تؤكد مواصلة درب المقاومة

فلسطين اليوم- غزة

أكدت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين اليوم، على مواصلة السير على درب الشهداء والمقاومة للدفاع عن الأرض والمقدسات الإسلامية، وتحرير الأرض.

 

جاء ذلك خلال احتفال للحركة بمعسكر البريج وسط قطاع غزة بعنوان "الوفاء للأقصى والشهداء" وذلك في الذكرى السابعة لاستشهاد القائد محمد رجب  السعافين "أبو رجب".

 

وقد أشاد القيادي في الحركة أحمد المدلل، بالشهيد السعافين وحياته النضالية التي قضاها بطاعة الله  والتنقل بين السجون، مجدداً عهد الحركة للشهيد السعافين وكافة الشهداء الذين عمدوا طريق الحرية وطريق النصر والتمكين.

 

وشدد المدلل، على أن الأمة لن تنتصر إلا بدم الشهداء الأبرار والشهيد سليمان عرفات الذي كان يؤكد للعرب المجتمعين في سرت أن طريق المفاوضات والاتفاقيات والتنازلات مع هذا العدو الصهيوني ما هي إلا سراب وأن الحقيقة لا يمكن أن يقدمها و أن النصر لا يمكن أن يكون إلا عبر هذه القافلة من الشهداء.

 

وأكد القيادي في حركة الجهاد، أن العدو الصهيوني لا يعرف إلا لغة واحدة وهي لغة الدم والحراب و الدمار وهذا ما أيقنه الشهيد أبو رجب والشهداء الدين أضاقوا العدو الصهيوني الويلات، ولا يمكن أن يهدأ العدو طالما كان هناك مجاهداً يسير على درب الشهداء أمثال أبو مرشد و فايد و السعافين.

 

ودعا، إلى ضرورة أن توحد دماء الشهداء أبناء الشعب الفلسطيني لأن المعركة الحقيقة التي عمدها أبو رجب السعافين بدمائه وكافة الشهداء هي مع هذا الكيان الصهيوني وأنه لا خيار ولا خروج من المأزق الذي يعيشه الفلسطينيون إلى حالة الوفاق والوئام والوحدة والمصالحة، للحفاظ على عهد الشهداء وثوابت شعبنا التي تقوي راية الجهاد و المقاومة.

 

يذكر، أنه تخلل الاحتفال كلمة أهالي الشهداء تحدث بها أيهم ابن القائد محمد السعافين، وشعر للطفلة يارا السراج عن الوحدة، ونشيد للشهيد، وختاماً بالمسرحية التي تؤكد على جهاد أبو رجب و هو يودع شهدائه الأبطال الثلاثة يوم عيد الأضحى المبارك التي قتل بها ثلاثة  صهاينة و أوقعوا إصابات في صفوف الجيش الصهيوني.

 

 

 

انشر عبر