شريط الأخبار

مصري يدفع حياته ثمنا لضغطه جرس الباب بعنف

03:35 - 02 تموز / أبريل 2010

فلسطين اليوم-وكالات

كشفت سلطات الأمن المصرية لغز العثور على جثة رجل عار بالطريق الدولي الساحلي.

وذكرت صحيفة 'الأخبار' الخميس أن صاحب ورشة لتصليح السيارات قام بالاشتراك مع ثمانية من العاملين لديه بقتل الرجل، انتقاما منه.

وأوضحت أن السبب هو أن المجني عليه ضغط جرس باب العقار الذي يقيم فيه المتهم بعنف، فقام الاخير، والعاملون معه بضربه بوحشية وحملوه أعلى المنزل وعندما لفظ أنفاسه الأخيرة قاموا بتجريده من ملابسه ولفوه بالملابس ثم حملوه في سيارة وألقوا به، حيث عثر على جثته في وقت لاحق.

وكشفت التحريات أن مشاجرة نشبت بين المجني عليه وصاحب الورشة تطورت إلى التعدي بالضرب، الذي أفضى الى القتل.

 

انشر عبر