شريط الأخبار

الشعبية: محاولة استبدال المقاومة المسلحة بأخرى سلمية تمييع للوعي

08:38 - 02 كانون أول / أبريل 2010


فلسطين اليوم : غزة

أكد عضو اللجنة المركزية للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين جميل مزهر أنه لا يمكن على الإطلاق تحييد خيار المقاومة المسلحة في النضال ضد الاحتلال وهو حق طبيعي شرعته المواثيق والقوانين الدولية.

وأشار مزهر خلال حفل بمناسبة يوم الأرض في منطقة بيت لاهيا شمال قطاع غزة إلى أن المقاومة المسلحة شكلت عامل ردع ووسيلة جدية للرد على جرائم الاحتلال وممارساته الفاشية والعنصرية عبر سنوات طويلة من النضال الوطني الفلسطيني.

واعتبر محاولة البعض استثناء هذا الخيار الهام، واستبداله بالمقاومة السلمية أو الشعبية هي محاولة للانقلاب على الثوابت الفلسطينية، وتمييع الوعي النضالي الفلسطيني في مواجهة الاحتلال، ويعطي فرصة مجانية للاحتلال للبطش بالشعب الفلسطيني والانقضاض عليه في ظل غياب خيار الردع المتمثل بهذا الخيار.

 

انشر عبر