شريط الأخبار

مصر: إحالة أوراق متهمين إلى المفتى قتلا تاجراً ومزقا جثته وأحرقا وجهه

05:42 - 01 تموز / أبريل 2010

فلسطين اليوم-المصري اليوم

أحالت محكمة جنايات القاهرة أوراق المتهمين بقتل تاجر فى الخليفة، إلى فضيلة المفتى لإبداء الرأى فى إعدامهما، وأفادت التحقيقات بإشراف المستشار عبدالمجيد محمود، النائب العام، بأنهما نفذا الجريمة وقطعا الجثة إلى أشلاء وأحرقا الوجه لإخفاء ملامح الضحية وقاما بسرقته.. وتحددت جلسة ٢٦ سبتمبر المقبل للنطق بالحكم. عقدت الجلسة برئاسة المستشار طه شاهين وعضوية المستشارين على عمران وعبدالمنعم عبدالستار، وأمانة سر ياسر عبدالعاطى وممدوح عبدالرشيد.

 

وتعود تفاصيل القضية إلى أبريل ٢٠٠٦، عندما عثرت أجهزة الأمن على أشلاء جثة آدمية داخل جوالين أسفل كوبرى الأوتوستراد، وتبين وجود رأس مفصول وذراعين وقدمين فى الجوال الأول وعثر على باقى الجثة فى الجوال الثانى.

 

وتوصلت التحريات التى أشرف عليها اللواء فاروق لاشين، مدير الإدارة العامة لمباحث العاصمة، إلى هوية المجنى عليه وتبين أنه يدعى «مدحت عبد الرازق» ٥٠ سنة - تاجر فى منطقة الخليفة، وأن وراء ارتكاب الواقعة كلاً من عارف السعيد ٤٣ سنة «مكوجى» وعلى حسن ٤٦ سنة «بائع»، حيث كانا آخر من تمت مشاهدتهم بصحبته.

 

وأكدت التحريات التى قادها اللواء أمين عزالدين، مدير المباحث الجنائية، أن المجنى عليه اعتاد حمل مبالغ مالية كبيرة بحوزته بحكم عمله فى التجارة، وأن صداقة تربطه بالمتهم الأول الذى اقترض منه مبلغاً من المال بموجب إيصال أمانة، واتفق مع المتهم الثانى على قتل المجنى عليه وسرقته، واستدرجه إلى مسكنه ووجه له عدة طعنات حتى فارق الحياة، وقاما بتقطيع الجثة إلى أشلاء وتشويه الوجه وحرقه لإخفاء معالمه، حتى لا يتم التعرف عليه. ألقى القبض عليهما واعترفا بارتكاب الواقعة.

 

 

انشر عبر