شريط الأخبار

السودان ينفى إرسال الأسلحة لحماس

02:56 - 31 كانون أول / مارس 2010


فلسطين اليوم- وكالات

نفى مستشار الرئيس السودانى، الدكتور مصطفى عثمان إسماعيل، ما أثير عن نشر مصر لقوات على حدودها مع السودان لمنع تهريب أسلحة لحركة "حماس".

 

وأكد إسماعيل، حسب جريدة الصحافة، أن الحكومة السودانية "لا ترسل أية أسلحة لأية جهة عبر دولة أخرى، وأن هذا الاتجاه ليس من سياسة الحكومة السودانية وليس من استراتيجيتها". وقال إن العلاقات السودانية المصرية تعيش أفضل حالاتها، وأن دولا غربية على رأسها إسرائيل تحاول التشويش على الرأى العام وإيهامه بأن هناك عمليات تهريب سلاح تتم عبر الحدود السودانية المصرية، مضيفا "إذا أرادت الحكومة المصرية نشر قوات على الحدود لمنع التهريب فهذا من حقها ولكن حتى الآن لا يوجد اتجاه كهذا".

 

وكانت صحيفة "جيروزاليم بوست" الإسرائيلية قد نقلت عن مسئولين عسكريين إسرائيليين قولهم إن قوات مصرية انتشرت على طول الحدود المصرية السودانية منذ عدة أسابيع، لمنع تهريب الأسلحة إلى حركة حماس فى قطاع غزة.

 

واعتبرت الصحيفة أن الحدود المصرية السودانية واحدة من الطرق الرئيسية التى تستخدمها إيران لتهريب الأسلحة إلى حماس من خلال السفن التى ترسو فى موانئ إريتريا والسودان، حيث يتم تفريغ حمولتها فى شاحنات تتخذ الدروب الصحراوية المجهولة فى طريقها إلى شبه جزيرة سيناء لتجد طريقها بعد ذلك إلى قطاع غزة عبر الأنفاق الحدودية.

انشر عبر