شريط الأخبار

"القرضاوي" يتبنى مبادرة العاملين بـ "إسلام أون لاين" لإطلاق موقع بديل

08:51 - 30 تموز / مارس 2010

فلسطين اليوم: وكالات

أكد العاملون في موقع "إسلام أون لاين" تبني  الشيخ "يوسف القرضاوي" رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين للمبادرة التي أطلقوها لتدشين مشروع إعلامي جديد، بعد تعثر الموقع.

 

وأشار العاملون المعتصمين في مقر الموقع بالسادس من أكتوبر، إلى تلقيهم اتصالا هاتفيا من القرضاوي مساء أمس أكد خلاله أنه يقف "بقوة وحماس" مع مشروع العاملين الجديد،لافتين أنه من المقرر الإعلان عن ملامح المشروع الجديد قريبا خلال مؤتمر صحفي بنقابة الصحفيين بالقاهرة.

 

وكان العاملون في إسلام أون لاين قد أعلنوا عن إطلاق مبادرة عالمية لإنشاء مشروع جديد يحمل فكر الوسطية والاعتدال، ويكون مفتوحا للاكتتاب العام عبر العالم تحت عنوان "إعلام أمة"، وبحث إمكانية مشاركة الأقباط فيها.

 

وأوضح "هشام جعفر" رئيس تحرير "إسلام أون لاين" أن المشروع الجديد هو عبارة عن شركة مساهمة أسهمها متاحة لكل من يرغب في دعم الفكرة، وسوف يساهم العاملون في المشروع عبر تبرعهم بجزء من مستحقاتهم لدى جمعية البلاغ.

 

يأتي إعلان القرضاوي في الوقت الذي بدأ فيه العاملون المعتصمون بالموقع مناقشة خطط وسياسات موقعهم الجديد، مستنكرين تصريحات «إبراهيم الأنصاري» رئيس مجلس الإدارة المعين لجمعية البلاغ القطرية التي يطالب فيها العاملين في الموقع بتوقيع استقالات، ثم صياغة عقود جديدة معهم، مشيرين إلى أن التصريحات أيضا تتنافى مع الاتفاق الذي تم برعاية  وزارة القوى العاملة في القاهرة التي كفلت للعاملين حرية في العمل البقاء أو تقديم الاستقالة، مشيرين إلى أن الاتفاق لم ينفذ منه إلا بندا واحدا فقط وهو صرف رواتب شهر مارس.

 

وكانت الإدارة الجديدة أكدت في وقت سابق وجود فساد مالي وإداري كبير في إدارة الموقع في مصر مشيرين إلى تعيين أكثر من 300 صحفي وإداري بالموقع دون وجود مبرر لوجودهم وحصول عدد من العاملين على مبالغ كبيرة كسلف لم تتم تسويتها حتى الآن.

 

يذكر أن وزارة الشئون الاجتماعية القطرية أقالت الدكتور «يوسف القرضاوي» من رئاسة جمعية البلاغ المالكة للموقع، وقامت بتعيين الدكتور الأنصاري وهو أستاذ فقه وشريعة بدلا منه.

انشر عبر