شريط الأخبار

خلال أيام :2500 وحدة سكنية مؤقتة لغزة

11:01 - 30 تموز / مارس 2010

خلال أيام :2500 وحدة سكنية مؤقتة لغزة

فلسطين اليوم-غزة

ووافقت الحكومة المصرية بصورة مبدئية على إدخال 2500 وحدة سكنية مؤقتة "كرفانات حديدية" إلى قطاع غزة، خلال الأيام القليلة القادمة، ورحبت الحكومة الفلسطينية بالخطوة التي وصفتها بـ"المتأخرة".

 

وأكد وكيل وزارة الأشغال العامة والإسكان المهندس إبراهيم رضوان، أن إدخال الوحدات السكنية، جاء متأخراً بفعل الحصار الإسرائيلي المفروض وإغلاق المعابر، مبيناً أنه كان من المقرر دخولها بعد انتهاء الحرب مباشرة.

 

وأوضح رضوان في تصريحات لصحيفة فلسطين، أن الحاجة الماسة لهذه الوحدات كانت بعد جلاء غبار الحرب الإسرائيلية مباشرة لإيواء العائلات المشردة والمنكوبة، محذراً من استخدام الاحتلال الإسرائيلي لها كذريعة لعدم فتح المعابر وإدخال المواد اللازمة لإعادة الإعمار.

 

وشدد على "أن هذه الوحدات لا تعتبر الحل الأمثل بل هي ذات طابع إغاثي فقط"، قائلاً: "إن هذه البيوت تحتاج إلى مساحات واسعة من الأراضي وتأخذ جهداً إضافياً في عملية إزالتها بعد ذلك وقد تعيق عملية إعادة الإعمار".

 

والوحدات السكنية مقدمة من اتحاد أطباء العرب للعائلات التي دمرت الحرب الإسرائيلية الأخيرة منازلها قبل أكثر من عام.

 

وذكرت مصادر مطلعة أن مكتب اتحاد الأطباء العرب في غزة سيتسلم المنازل المكونة من غرفتين صغيرتين وملحقاتها، وسيوزعها على الأسر الأكثر تضرراً والتي هدمت منازلها بشكل كامل حسب الأولوية.

 

وشكر رضوان الاتحاد على هذه الخطوة، معرباً عن أمله في أن تتعاون الجهات المعنية مع وزارته "لإيصال هذه المساعدات لمن يستحقها بحكم أن الوزارة لديها قاعدة بيانات كاملة بكل المنشآت والبيوت التي تضررت خلال العدوان ومدى الضرر الذي لحق بكل بيت على حدة".

 

ودمَّر الاحتلال الإسرائيلي أكثر من 20 ألف منزل بين تدمير جزئي وتدمير كلي خلال الحرب الإسرائيلية الأخيرة على قطاع غزة أواخر العام 2008 والتي استمرت 22 يوما، وقتل خلالها ما يزيد عن 1400 فلسطيني.

 

 

انشر عبر