شريط الأخبار

صحافيو الضفة يحتجون على إهانتهم من قبل أجهزة الأمن

10:09 - 29 حزيران / مارس 2010

فلسطين اليوم: بيت لحم

عقد الصحافيون العاملون في محافظة بيت لحم اجتماعا لهم مساء اليوم في مقر تلفزيون "الكل" بمدينة بيت لحم بحضور عضوي مجلس نقابة الصحافيين حسن عبد الجواد وموسى الشاعر حيث جرى خلال ذلك بحث ما تعرض له الصحافيون من قبل عدد من أفراد الأمن الوطني الفلسطيني بعد ظهر اليوم أثناء تغطيتهم للمسيرة الاحتجاجية التي جرت في شمالي مدينة بيت لحم استنكارا لاعتقال 16 مواطنا ومتضامنا أجنبيا يوم أمس من بينهم عباس زكي عضو اللجنة المركزية لحركة فتح.

 

وقال اياد حمد مصور وكالة الاسيوشيتدبرس انه واثناء تغطيته لمواجهات مع قوات الاحتلال الاسرائيل قام عدد من افراد الامن بمحاولة منعه وزميله محمد أبو غنية المصور في وكالة رويترز ولؤي صبابا من وكالة معا الاخبارية حيث تعاملوا معهم بقسوة مهددينهم بالضرب إذا لم يكفوا عن التصوير، إضافة إلى التلفظ بألفاظ جارحة، مدعين أن المنطقة عسكرية مغلقة دون أن يبرز الضابط المخول بذلك أية أوراق ، فيما أوضح موسى الشاعر المصور في وكالة الانباء الفرنسية الذي شاهد الحدث أن ابرز ما ميز هؤلاء الافراد انهم كانوا عصبيون بشكل كبير جدا رغم ان الموقف لم يكن يستدعي ذلك على الاطلاق .

 

هذا وقد قرر الصحافيون الدعوة الى اعتصام احتجاجي على ذلك أمام مقر المقاطعة في بيت لحم الساعة العاشرة من صباح الثلاثاء بمشاركة نقيب الصحافيين عبد الناصر النجار، هذا اضافة الى وقفة احتجاجية لمدة خمس دقائق في التلفزيونات والاذاعات المحلية بمحافظة بيت لحم الساعة التاسعة من مساء اليوم الاثنين حيث توقف البث تماما خلال هذه المدة، كما تقرر ان تدعو النقابة الى اجتماع يمثل الصحافيون ويضم أيضا محافظ بيت لحم الوزير عبد الفتاح حمايل، والعميد سليمان عمران أبو حديد قائد منطقة بيت لحم العسكري لمناقشة هذه التطورات والبحث عن سبل لعدم تكرار مثل هذه الممارسات التي من شانها أن تساهم في التضييق على حرية الصحافة وشعور الصحفي بالاهانة والمذلة .

انشر عبر