شريط الأخبار

الفيفا: الإسماعيلي برازيل مصر

05:45 - 25 آب / مارس 2010

 

زيورخ/ ألقى الإتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" الضوء على قلعة الدراويش نادي الإسماعيلي والذي يعد من أكبر القلاع الكروية في مصر.

 

ومن جانبه أفرد الموقع الرسمي للإتحاد الدولي لكرة القدم الضوء على هذا النادي والذي يعد أحد أقطاب الكرة المصرية الذي طالما أسعد الجماهير المصرية.

 

وذكر الفيفا في التقرير الذي أعده أن النادي الإسماعيلي أكبر نادي مصري خارج حدود العاصمة القاهرة, وقال إن الإسماعيلي يمتلك تاريخ كبير ومشرف في إنتاج المواهب الكروية كما أنه معروف بارتدائه اللونين الأصفر والأزرق ما جعل المصريون يطلقون عليه برازيل مصر.

 

وذكر الموقع السبب الذي دفع المصريين إلى تسمية الفريق بالدراويش وقال الفيفا أن السبب في ذلك يعود إلى وجود عدد من لاعبي الفريق في إحدى حقبة الستينيات يحملون الاسم درويش مثل عبد الله درويش وميمي درويش وأمير دوريش.

 

وتحدث التقرير عن نشأة النادي والتي تعود إلى العام 1924 على ضفاف قناة السويس في شرق مصر ولم ينس الموقع تأثير عائلة عثمان على هذا الصرح الكروي.

 

ولم يغفل موقع الإتحاد الدولي لكرة القدم عائلة أبو جريشة والتي تعد أحد العلامات البارزة في تاريخ النادي "الأصفر" والتي لعبت دور كبير في رسم البسمة على شفاه أنصار هذا النادي بعدما حقق أفراد هذا العائلة العديد من الإنجازات للفريق.

 

ولم يتمكن الموقع من ذكر عائلة أبو جريشة دون أن يعرج على أبو جريشة فاكهة الكرة المصرية وعميد هذه العائلة والذي حقق أول لقب للنادي عام 1967 ثم حصوله على لقب أحسن لاعب في القارة الإفريقية من مجلة فرانس فوتبول بعد كيتا.

 

وكان لحاضر الدراويش نصيب، حيث ذكر الموقع أن الفريق يحتل المركز الرابع على لائحة ترتيب الدوري المصري بالإضافة إلى تألقهم في دوري أبطال إفريقيا.

انشر عبر