شريط الأخبار

بريطانيا لن تسمح باستبدال مسؤول الموساد الصهيوني المبعد

08:38 - 25 تشرين ثاني / مارس 2010


فلسطين اليوم – القدس المحتلة

قالت صحيفة (الانديبندينت) اللندنية اليوم - الخميس ان بريطانيا لن تسمح لدولة الاحتلال باستبدال رئيس فرع (الموساد) في لندن - الذي أعلن عن طرده على خلفية تزوير جوازات السفر البريطانية في عملية اغتيال القيادي بحركة حماس، محمود المبحوح - إلا إذا قدمت إسرائيل ضمانات علنية لبريطانيا بأنها لن تستخدم مرة أخرى وثائق تابعة لرعايا بريطانيين في عمليات سرية.

وأضافت الصحيفة أن وزير الخارجية البريطاني ديفيد ميليباند يرغب في أن يعطي نظيره الإسرائيلي افيغدور ليبرمان بالذات هذا الالتزام.

 وقد أوضح دبلوماسيون بريطانيون - على ذمة الصحيفة- بان هذا الموضوع غير قابل للتفاوض.

وتقول (الانديبندنت) إن حكومة الاحتلال لم تظهر حتى الآن أي إشارة تدلّ على نيتها الاستجابة لمطالبة ميليباند بألا تكون إسرائيل إلى الأبد ضالعة في إساءة استعمال جوازات سفر بريطانية أسوة بما جرى في قضية اغتيال المبحوح. حيث إعطاء تعهد علني من هذا القبيل سيعتبر بمثابة إقرار إسرائيل بمسؤوليتها عن اغتيال المبحوح.

يشار إلى أن ليبرمان كان قد أكد مؤخرا بأنه ليس هناك أي دليل على ضلوع إسرائيل في قضية اغتيال المبحوح.

 

انشر عبر