شريط الأخبار

تشديد الحراسة الشخصية على اردوغان بعد ورود معلومات عن خطط لاغتياله

09:01 - 24 حزيران / مارس 2010

فلسطين اليوم – وكالات

شددت السلطات التركية حجم الحراسة الشخصية المرافقة لرئيس الوزراء رجب طيب اردوغان بعد تلقيها معلومات عن وجود مخططات لاغتيال الرجل الثاني في البلاد.

وقال وزير الداخلية التركي بشير عطالاي في تصريح للصحافيين رداً على تقارير بهذا الشأن إن امن رئيس الوزراء يعد من المسائل التي يتم التعامل معها "بحساسية مفرطة" خصوصاً مع الأوضاع التي تمر بها البلاد في إشارة إلى سلسلة المؤامرات الأخيرة للإطاحة بالحكومة.

وأضاف عطالاي أن وزارته تلقت في الآونة الأخيرة معلومات سرية عن إعداد خطط تستهدف اغتيال رئيس الوزراء وهو ما استدعى زيادة عدد الحراس الشخصيين المرافقين لاردوغان وتشديد الإجراءات الأمنية لضمان سلامته.

وأوضح انه برغم عدم التأكد من صحة المعلومات فان السلطات تتعامل معها بحرص شديد إذ أحيانا ما تتلقى معلومات مماثلة لا تتعلق فقط برئيس الوزراء بل بأشخاص آخرين ملمحا إلى أن هذه المعلومات هي حديثة.

وكانت وسائل إعلام محلية قد لاحظت منذ يومين إجراءات أمنية غير اعتيادية رافقت رئيس الوزراء في لقاءاته العامة كما لاحظت زيادة عناصر الحراسة الشخصية المرافقة له وعزت ذلك إلى وجود أخطار حقيقية تحدق باردوغان خصوصا في تنقلاته.

وسبق أن تلقى اردوغان العديد من التهديدات من جهات مجهولة معادية لسياساته كان آخرها في مارس العام الماضي حينما أوقفت السلطات خمسة أشخاص من بينهم امرأة لهم صلات مع الجيش بتهمة التخطيط لاغتيال رئيس الوزراء في أثناء تجمع انتخابي

انشر عبر