شريط الأخبار

نواب إسرائيليون يجمعون على وصف البريطانيين بأنهم "كلاب"

04:50 - 23 تشرين ثاني / مارس 2010


فلسطين اليوم : ترجمة خاصة

أثار القرار البريطاني طرد هو ممثل جهاز "الموساد" في السفارة الإسرائيلية بلندن على خلفية قضية اغتيال القيادي في حركة "حماس" محمود المبحوح غضباً في الكنيست، إلى حد وصف أحد نوابه للبريطانيين بأنهم "كلاب".

ووصف النائب الإسرائيلي أرييه إلداد تصرفات البريطانيين بأنها تتسم بالنفاق، مشبهاً إياهم بـ"الكلاب".

ونقلت صحيفة "يديعوت أحرنوت" العبرية عن إلداد قوله خلال مقابلة مع شبكة Sky البريطانية :" إنه ينبغي طرد دبلوماسي بريطاني من إسرائيل كرد على قرار لندن".

من جانبه، اتفق النائب الإسرائيلي مايكل بن أري مع مقارنة إلداد للبريطانيين بـ"الكلاب"، ونقلت "يديعوت أحرنوت" عنه قوله : "الكلاب في الغالب وفية،وربما يكون البريطانيون كلاباً، لكنهم ليسوا أوفياء لنا، يبدو أنهم أوفياء لمؤسسة معاداة السامية."

تجدر الإشارة إلى أن صحيفة "ديلي تلغراف" البريطانية قد ذكرت اليوم، بأن وزارة الخارجية البريطانية استدعت السفير الإسرائيلي رون بروزر أمس الاثنين لإبلاغه بنتائج التحقيق في عملية اغتيال المبحوح التي استخدم فيها 15 جواز سفر مزور تعود لمواطنين بريطانيين.

وبيّنت الصحيفة أنه من المقرر أن يحمل وزير الخارجية في كلمته المرتقبة أمام مجلس العموم اليوم الثلاثاء، الأجهزة الأمنية الإسرائيلية مسؤولية نسخ جوازات السفر البريطانية بعد تصويرها في مطارات إسرائيلية خلال زيارات قام بها أصحابها إلى إسرائيل.

انشر عبر