شريط الأخبار

الأسير عماد أبو ريان من غزة يدخل عامه العشرين في سجون الاحتلال

11:59 - 22 حزيران / مارس 2010

الأسير عماد أبو ريان من غزة يدخل عامه العشرين في سجون الاحتلال

فلسطين اليوم- غزة

أفادت اللجنة الوطنية العليا لنصرة الأسري لعام  2010 اليوم الاثنين، أن الأسير عماد علي عبد الله أبو ريان من سكان منطقة بيت لاهيا شمال قطاع غزة دخل عامه العشرين في سجون الاحتلال الإسرائيلي بشكل متواصل.

 

وأوضحت اللجنة في بيان لها، أن الأسير أبو ريان اعتقل بتاريخ 21/3/1991 ، وحكم عليه الاحتلال بالسجن لمدة 42 عام، بتهمة تنفيذ عملية طعن بطولية لجنديين صهاينة في منطقة كفار سابا، وينتمي الأسير إلي حركة "حماس" وترفض سلطات الاحتلال الإسرائيلي السماح لعائلته بالزيارة كباقي أسرى قطاع غزة.

 

من ناحيتها، أكدت والدة الأسير أنها حرمت من زيارة ابنها بعد أن أسرت المقاومة الجندي الإسرائيلي (جلعاد شاليط) قبل ما يقارب الثلاث سنوات، ومع شعورها بالألم والحسرة لعدم تمكنها من زيارة ابنها، إلا أنها في الوقت نفسه تتمتع بمعنويات عالية، وقالت "لن نخضع ولن نجعل المحتل يرى دمعتنا".

 

وأشارت، إلى أن إدارة سجون الاحتلال سمحت لابنها بمحادثتها وباقي أسرته عبر الهاتف لمدة لا تتجاوز الثلاث دقائق بعد الحرب على غزة ، لكنها لا تغني عن رؤيته بشكل مباشر عبر الزيارة التي هى حق لكل الأسرى حسب القوانين الدولية .

 

وطالبت أم عماد الفصائل الفلسطينية إدراج اسم ابنها ضمن صفقة التبادل مع شاليط  ويكفيه 20 عاماً قضاها فى المعاناة داخل سجون الاحتلال  .

 

انشر عبر