شريط الأخبار

مركز حقوقي: حصار غزة ما كان ليشتد لولا صمت المجتمع الدولي

06:30 - 22 تشرين أول / مارس 2010

فلسطين اليوم : غزة

استنكر مركز الميزان لحقوق الإنسان تصعيد قوات الاحتلال لعدوانها، واستمرار استهداف العمال في المناطق القريبة من حدود قطاع غزة.

وعبر المركز في بيان له وصل مراسلنا في غزة نسخةً عنه، عن قلقه الشديد لاستمرار الحصار المشدد وملاحقة الفقراء ممن يسعون للحصول على مصدر رزق، متحملين صعوبة العمل والمخاطر الناجمة عن استهداف قوات الاحتلال لهم.

وطالب لمجتمع الدولي بالتحرك العاجل والفاعل لوقف انتهاكات حقوق الإنسان وجرائم الحرب التي ترتكبها قوات الاحتلال بحق المدنيين في الأراضي الفلسطينية المحتلة، وفي مقدمتها الحصار المفروض على قطاع غزة.

ورأى "الميزان" أن صمت المجتمع الدولي شجَّع ولم يزل، قوات الاحتلال على مواصلة حصارها وتصعيد جرائمها ضد المدنين الفلسطينيين.

وقال :" قوات الاحتلال الإسرائيلي صعدت من هجماتها الجوية مؤخراً على أنحاء متفرقة من قطاع غزة، واعتقلت 20 مواطناً معظمهم من العمال الذين يعملون في استخراج الحصى من ركام المباني المدمرة في المنطقة الصناعية بيت حانون، وقصفت طائرة إسرائيلية نفاثة بصاروخين ورشة حدادة، وآخرين مطار غزة الدولي، ما أسفر عن إصابة 14 عاملاً في استخراج الحصمة، من بينهم ثلاثة أطفال".

 

انشر عبر