شريط الأخبار

جدو يؤكد: الأهلي خارج حساباتي واقتربت من التعاقد مع ليون

05:46 - 21 تشرين أول / مارس 2010

 

القاهرة/ كشف مهاجم المنتخب المصري وهداف بطولة كأس الامم الافريقية الأخيرة محمد ناجي الشهير "بجدو" في تصريحات خاصة لـ"العربية.نت" أنه اقترب من خوض تجربة احتراف أوروبية في نادي "ليون" الفرنسي الذي طلب الحصول على خدماته في نهاية الموسم الحالي.

 

وأكد جدو أن إدارة نادي الاتحاد السكندري قد وصلها عرض رسمي من ليون ويجري حالياً دراسة العرض من الناحيتين الفنية والمادية، مكذباً الشائعات التي خرجت لتروّج أن عروض احترافه وهمية، وأن ناديه لم يتلق عروضاً بشأنه بعد انتهاء بطولة الأمم الإفريقيه الأخيرة، قائلاً ليس لي مصلحة في الترويج لعروض احتراف وهمية بل على العكس فقد دفعت ثمن الشهرة غالياً في الفترة الأخيرة، حيث هاجمتني جماهير نادي الاتحاد وطالبتني بتعديل نتائج الفريق، وأنا لاعب ضمن مجموعة ولن أستطيع تعديل النتائج بمفردي.

 

وحول مشكلته مع نادي الزمالك المصري قال لـ"العربية.نت": أعترف بأنني ارتكبت خطأ كبيراً عندما وقعت على عقود مبدئية من أجل اللعب للزمالك لكن عليهم ألا يقفوا حجر عثرة أمام مستقبلي، فمن حقي أن أبحث لنفسي عن الأنسب لتأمين مستقبلي ولابد أن يكون المسؤولون في نادي الزمالك مقتنعين بأن الظروف قد تبدلت ولا فائدة من الدخول في مشاكل وشكاوى، فقد أخطأوا مثلما أخطأت، ولو تم توقيع عقوبة ما الذي سوف يستفيده المسؤولون في القلعة البيضاء، ولا ننسى أن الزمالك سوف يعاقب لو أصر على تصعيد الأمر".

 

وفيما إذا كان قلقاً من أن يقوم الزمالك بشكواه وناديه للاتحاد الدولي قال جدو: من حق الزمالك أن يسلك الطرق القانونية للحفاظ على حقه، هذا لو كان له حقوق عندي، لكن أنا واثق من سلامة موقفي ولست قلقاً من شيء.

 

وأوضح جدو أن النادي الأهلي في الوقت الحالي بعيد عن تفكيره وخارج حساباته، وأضاف: "أولوياتي تكمن في السعي لخوض تجربة الاحتراف الأوروبي، ولكني أعترف بأنني عاشق للنادي الأهلي خصوصاً أن عائلتي تشجع الشياطين الحمر، وليس صحيحاً أن إدارة القلعة الحمراء قامت بتحريضي على نقض اتفاقي مع الزمالك لأنني الآن لاعب دولي وأعرف مصلحتي جيداً، وللأسف الشهرة أثرت فيّ بالسلب لاسيما مع فريقي الاتحاد، حيث تصورت الجماهير أنني بمفردي أستطيع النهوض بالفريق وتحسين نتائجه في الدوري بعد حصولي على هداف بطولة أمم إفريقيا الأخيرة".

 

وشدد على أنه لم يقصّر بجهوده مع فريقه ولم يخدع نادي الاتحاد عندما وقّع على عقود مبدئية للزمالك لأن الجميع - بحسب كلامه - يعيش في عالم الاحتراف وانتقال اللاعبين من نادٍ لآخر بات أمراً طبيعياً، لكنه وحتى النهاية سوف يبذل قصارى جهده من أجل نصرة فريقه الذي كان بوابة دخوله لتشكيلة منتخب مصر.

 

وكشف أفضل بديل في العالم لـ"العربية.نت" أنه لم يكن يتوقع هذا النجاح في "أنغولا 2010"، مرجعاً الفضل لله أولاً ثم لمديره الفني مدرب منتخب مصر حسن شحاته الذي منحه الثقة - على حد قوله - وعدّل كثيراً من أدائه في هذه البطولة.

 

انشر عبر