شريط الأخبار

بعد أن طلب الأمريكيان إقالته.. يشاي يوقف الاستيطان شرقي القدس‏

09:52 - 21 حزيران / مارس 2010

بعد أن طلب الأمريكيان إقالته.. يشاي يوقف الاستيطان شرقي القدس‏

فلسطين اليوم- ترجمة خاصة

ذكرت مصادر إسرائيلية اليوم الأحد، أن الإدارة الأمريكية منذ إعلان إسرائيل بناء 100 وحدة سكنية شرقي القدس لم تتوقف عن توجيه انتقادات لإسرائيل.

وحسب المصادر في صحيفتي هآرتس ومعاريف، فقد أصبحت تظهر تصدعات في موقف إسرائيل بما يتعلق بالبناء في شرقي القدس.

فقد أكدت مصادر في مكتب وزير الداخلية الإسرائيلية إيلي يشاي بأنه أعلن عن تأجيل بناء الـ1600 وحدة سكنية في القدس حتى  انتهاء العشرة أشهر، والتي أعلنت فيها إسرائيل عن تجميد الاستيطان في جميع مستوطنات الضفة  باستثناء القدس.

وقد ذكر الصحافي الإسرائيلي بن كسبيت، أن الولايات المتحدة وجدت الشخص المتهم بتوتير العلاقات بين واشنطن وتل أبيب.

ووفقاً لما كتبه بن كسبيت في صحيفة معاريف، فإن الإدارة الأمريكية توجه أصبع الاتهام اتجاه يشاي المسؤول عن الأزمة بين البلدين بسبب الاستيطان في القدس.

ووفقاً لصحيفة معاريف فقد اعتبر نتنياهو حزب شاس في حكومته أهم بكثير من العلاقات الاستراتيجية مع واشنطن.

ووفقاً لتقرير بن كسبيت فقد توقع الرئيس الأمريكي من حكومة نتنياهو أن يقيل وعلى الفور إيلي يشاي كخطوة مصالحة بين تل أبيب وواشنطن ولكن نتنياهو لا ينوي تلبية المطلب الأمريكي.

انشر عبر