شريط الأخبار

كي مون: الحصار غير مقبول وهو يشجع التهريب ويضعف المعتدلين

09:19 - 21 آب / مارس 2010

فلسطين اليوم-غزة

أكد الأمين العام للامم المتحدة بان كي مون أن سياسية الحصار الاسرائيلي على قطاع غزة غير مفيدة وغير مقبولة، مشدداً على أنها تسبب الكثيير من المصاعب والحياة القاسية للسكان في قطاع غزة وبالذات أن نصف السكان تحت سن الـ18 ويعانون أكثر من أي فئات أخرى.

 

وقال بان كي خلال مؤتمر صحفي عقد اليوم في مدينة خان يونس: إن "سياسة الحصار غير مفيدة على الاطلاق وهي تشجع التهريب والتجارة غير المشروعة وتضعف المعتدلين وتقوي المتطرفين"-حسب تعبيره.

 

واشار كي مون خلال زيارته لمشروع الاسكان الذي تقيمه وكالة الغوث الدولية للمواطنين المدمرة بيوتهم ان الحكومة الاسرائيلية وافقت على ان تقوم الامم المتحدة باعادة بناء المشروع الذي سيشمل اعادة اعمار 150 وحدة سكنية في خان يونس ومطحنة للقمح ومنشآت للصرف الصحي ومدرسة الانروا مبينا ان الجانب الاسرائيل سيعمل على ادخال الزجاج والالمنيوم.

 

واضاف كي مون: "نلتقي هنا في خان يونس بعد ان عجزت الامم المتحدة منذ ثلاث سنوات عن بناء مشروع الاسكان التابع لها ،لقد رايت الكثير من الدمار وهذا شيئ محبط لعدم القدرة على البناء،ساطلب بالمزيد من المساعدات ".

 

واوضح كي مون ان الرباعية مصرة على تأيد الحقوق الفلسطينية وستدعم الوحدة الوطنية وتؤيد انشاء دولة فلسطينية قابلة للحياة والعيش بجانب دولة اسرائيل.

 

وطالب كي مون في ختام زيارته الى قطاع غزة بصفقة تبادل للاسرى لاطلاق الأسرى الفلسطينين والجندي الاسرائيلي جلعاد شاليط مشددا ان "الموضوع يجب ان يحل فورا".

 

وتابع موجها حديثه الى سكان القطاع: "الامم المتحدة وبقية المنظمات التابعة لها ستقف معكم في هذه الظروف،و ستواصل خدمتكم لبناء حياتكم وهذا التزام من الامم المتحدة والتزامي مني كسكرتير للامم المتحدة تجاهكم ساكمل جهودي للوصول الى حل عادل لهذا الصراع" مطالبا سكان القطاع باختيار طريق عدم العنف.

 

كما وجه الشكر لسكان قطاع غزة الذين يواجهون ظروفا شديدة القسوة بشكل يومي واعتقد انهم مصممين على المضي قدما للتخفيف من معاناتهم.

وكان بان كي مون قد وصل قطاع غزة صباح اليوم حيث زار منطقة عزبة عبد ربه شمال القطاع واطلع على الدمار في تلك المنطقة بعد ان اجتمع امس السبت برئيس حكومة رام الله حيث اكد ان سياسة الاستيطان يجب ان تتوقف.

 

 

انشر عبر