شريط الأخبار

حماس:" لا نحتاج وسيطاً بيننا وبين مصر ولا نرفض حكومة وحدة وطنية"

02:12 - 20 تموز / مارس 2010

حماس:" لا نحتاج وسيطاً بيننا وبين مصر ولا نرفض حكومة وحدة وطنية"

فلسطين اليوم- غزة

أكدت حركة حماس اليوم السبت، أنها قادرة على إيصال رسائلها لمصر بشكل مباشر، نافيةً أن تكون قد حملت عضو الكونجرس الأمريكي جاك شيبرد رسالة إلى مصر تتضمن تنازلاً من حماس في موضوع المصالحة وقبولها بحكومة وحدة وطنية.

 

وأوضحت الحركة في بيان لها تلقت "فلسطين اليوم" نسخة عنه، أنها غير رافضة لحكومة وحدة وطنية بل تدعوا إليها، قائمة على برنامج وطني، الأمر الذي تحقق في مكة، حيث جرى تشكيل حكومة وحدة وطنية برنامجها منبثق من وثيقة الوفاق الوطني؛ ولكن أفشلت بالفيتو الأمريكي آنذاك.

 

وقالت حماس:"إن الذي أعاق الاتفاق على تشكيل حكومة وحدة وطنية هي حركة فتح التي أصرت على أن ينبثق برنامج هذه الحكومة من اعتبارات خاصة بها تقوم على الاعتراف بالكيان الصهيوني وبهذا نسفت وثيقة الوفاق الوطني وشروط الوحدة".

 

وشددت الحركة، على مواقفها الثابتة من ضرورة أخذ ملاحظات حماس على الورقة المصرية لأن في ذلك تدعيماً للورقة وضماناً لتطبيقها، مطالبةً مصر بالاستجابة لهذه المطالب الشرعية والمهمة للغاية.

 

واعتبرت الحركة، أن المصالحة الحقيقة هي المصالحة القائمة على مبدأ الشراكة وهذا يحتاج إلي وضوح في الرؤية وإرادة مستقلة، واستشعار حجم الهجمة عليها ومدى ضخامة الجرائم الصهيونية ضدها وضد المقدسات في القدس وغيرها، الأمر الذي يتطلب الإفراج الفوري عن المختطفين من أبناء حماس والمقاومة ووقف التعاون الأمني مع الاحتلال ووقف كل أشكال المفاوضات سواء المباشرة أو غير المباشرة مع العدو الصهيوني.

انشر عبر