شريط الأخبار

بعد "علقة ساخنة" الرئيس المصري في بلاده نهاية الأسبوع الجاري

12:45 - 20 كانون أول / مارس 2010


             بعد "علقة ساخنة" الرئيس المصري في بلاده نهاية الأسبوع الجاري

فلسطين اليوم- وكالات

أفادت مصادر إخبارية بأن الرئيس المصري حسني مبارك سيعود من ألمانيا نهاية الأسبوع الجاري ، بعد أن وصف العملية الجراحية التي أجراها هناك بأنها كانت "علقة ساخنة".

وكان التلفزيون المصري بث أمس الجمعة لقطات مصورة لمبارك وهو يتحدث إلى رئيس الحكومة أحمد نظيف وعدد من المسئولين في الدولة، وخلال توقيعه عدداً من القرارات بينها تعيين الدكتور أحمد الطيب شيخاً للجامع الأزهر.

وذكرت صحيفة "الدستور" المستقلة أن مبارك أكد في الاتصال الهاتفي مع رئيس حكومته أنه سيعود إلى القاهرة نهاية الأسبوع الجاري، وقد بدا أن نظيف كان يسعى خلال الاتصال الذي لم تتعدَ مدته الدقيقة إلى الا

ونقلت الصحيفة عن مصادر وصفتها بالمطلعة أن الرئيس ألغى قرار تفويض نظيف بصلاحيات رئيس الجمهورية لكن من دون أي إعلان رسمي، مشيرة إلى أنه تم إبلاغ نظيف بفحوى قرار إلغاء التفويض قبل المكالمة التليفونية التي أجراها الرئيس معه.

وبدا أن صحة مبارك في الظهور الثاني طمئنان إلى صحة مبارك الذي أكد أن المرحلة التي مر بها كانت حرجة. له، منذ إجرائه عملية جراحية لاستئصال الحوصلة المرارية وزائدة لحمية في الاثني عشر واستئصال نسيج حميد ، تحسنت في شكل كبير.

وبث التلفزيون كذلك لقطات أخرى لمبارك وهو يجلس إلى الطاولة وأمامه يجلس رئيس ديوان رئاسة الجمهورية الدكتور زكريا عزمي، لكنها لم تكن مصحوبة بصوت مبارك، وأكد مذيع التلفزيون أن مبارك كان يوقع على عدد من القرارات من بينها تعيين الدكتور أحمد الطيب شيخاً للأزهر خلفا للدكتور محمد سيد طنطاوي.

 

انشر عبر