شريط الأخبار

أبو مازن يلتقي ميتشل الأحد للتباحث في تصوره حول بدء المفاوضات

08:52 - 19 حزيران / مارس 2010

فلسطين اليوم : رام الله

أكد نبيل أبو ردينه الناطق بلسان الرئاسة الفلسطينية أن القرار الفلسطيني بخصوص تحركات الإدارة الأميركية الأخيرة سيتخذ بعد الاستماع من واشنطن عن رؤيتها للمضي قدما والرد الإسرائيلي على هذه الرؤية

وقال أبو ردينة في تصريح لمراسلنا "بغض النظر عن الرد الإسرائيلي"، في إشارة إلى "خطوات بناء الثقة" التي تضمنتها المكالمة الهاتفية التي جرت الليلة الماضية بين رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو ووزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون، "فإن العودة إلى المفاوضات أصبح قرارا فلسطينيا عربيا لا بد من الالتزام بوضوح بإلغاء قرارات الاستيطان والالتزام بالضوابط التي وضعتها المجموعة العربية والتي تنسجم تماما مع "خارطة الطريق"".

وأضاف الناطق بلسان السلطة "الطريق إلى المفاوضات غير المباشرة يجب أن تترافق مع قرارات إسرائيلية واضحة وبضمانات أميركية ملزمة للجانب الإسرائيلي حتى لا تتكرر الاستفزازات الإسرائيلية مرة أخرى"، على حد تعبيره.

وفيما أشار أبو ردينة، إلى أن الرئيس محمود عباس سيلتقي المبعوث الأميركي إلى الشرق الأوسط السيناتور جورج ميتشيل يوم الأحد فانه قال "الموقف الفلسطيني سيتحدد بناء على ذلك بعد الاستماع من الجانب الأميركي عن تصوره للعودة إلى تحريك الأمور بالمنطقة".

انشر عبر