شريط الأخبار

"كبار أوروبا" يأملون تجنب مواجهة برشلونة "المرعب"

06:58 - 18 تشرين أول / مارس 2010


 

باريس/ تأمل جميع الفرق المتأهلة إلى الدور الربع النهائي من دوري أبطال أوروبا لكرة القدم أن تخدمها القرعة التي ستسحب الجمعة 19-3-2010 في زيوريخ وتجنبها مواجهة برشلونة حامل اللقب ونجمه الرائع ليونيل ميسي.

 

وكان برشلونة قد تأهل أمس الأربعاء إلى الدور الربع النهائي بعدما دك شباك ضيفه شتوتغارت الألماني برباعية نظيفة، وتأهل معه بوردو الفرنسي بفوزه على ضيفه أولمبياكوس اليوناني 2-1 ليلحقا بإنتر ميلان الإيطالي وسسكا موسكو الروسي ومانشستر يونايتد وآرسنال الإنكليزيين وليون الفرنسي وبايرن ميونيخ الألماني.

 

وسيكون برشلونة ممثل إسبانيا الوحيد في الدور الربع النهائي بعد خروج ريال مدريد وأشبيلية من الدور الثمن النهائي على يد ليون وسسكا موسكو وأتلتيكو مدريد من الدور الأول.

 

المرعب ميسي

 

وتتخوف الفرق السبعة المتأهلة مع برشلونة من مواجهة النادي الكاتالوني خصوصاً أنه يضم في صفوفه "المرعب" ميسي الذي سجل ثنائية رائعة في مرمى شتوتغارت أمس، رافعاً رصيده إلى أربعة أهداف في المسابقة الأوروبية الأم وثمانية في المباريات الأربع الأخيرة لفريقه والسابع والعشرين هذا الموسم في جميع المسابقات (22 في الدوري المحلي وواحد في الكأس المحلية).

 

ويعول النادي الكاتالوني على أفضل لاعب في العالم لعام 2009 ليكون أول فريق ينجح في الاحتفاظ بلقبه منذ إطلاق هذه المسابقة بحلتها الجديدة عام 1993، وسيكون هذا الإنجاز، في حال تحقق، بنكهة خاصة تماماً كونه المباراة النهائية ستكون على ملعب "سانتياغو برنابيو" الخاص بغريمه الأزلي ريال مدريد.

 

لكن على فريق المدرب غوسيب غوارديولا أن يفكر أولاً في الدور المقبل، إذ يواجه احتمال أن تضعه القرعة مع مانشستر يونايتد وصيفه الموسم الماضي وبطل 2008، أو إنتر ميلان الذي أظهر قدرته مع مدربه البرتغالي جوزيه مورينيو أن يذهب بعيداً خصوصاً بعد تخلصه من عقبة تشلسي الإنكليزي (2-1 ذهاباً و1-صفر إياباً)، وآرسنال الذي التقاه في نهائي 2006 حين خرج النادي الكاتالوني فائزاً باللقب للمرة الثانية في تاريخه.

 

بعبع المسابقة

 

ويلخص مدرب بوردو لوران بلان الذي لعب سابقاً مع برشلونة وتوج معه بلقب كأس الكؤوس الأوروبية عام 1997، لسان حال مدربي الفرق الأخرى بقوله أنه يفضل تجنب برشلونة لأنه "بعبع هذه المسابقة" مشيرا إلى أن هناك فِرقاً أخرى قوية في المسابقة مثل إنتر ميلان الذي قال إنه قدم مباراة رائعة يوم الثلاثاء الماضي أمام تشيلسي.

وسيكون برشلونة ومانشستر يونايتد اللذان توجا باللقب ثلاث مرات، وإنتر ميلان الفائز به مرتين مرشحين على الورق لبلوغ الدور النصف النهائي في حال لم تفرض القرعة مواجهة بين اثنين من هذا الثلاثي. كما لا يجب استبعاد بايرن ميونيخ، المتوج باللقب بدوره أربع مرات، عن دائرة الحسابات أيضاً، مع احتمال أن يقع هذا الرباعي في مواجهة بعضه.

 

وأشار رئيس برشلونة جوان لابورتا إلى أن ثقة فريقه ترتفع بشكل متزايد، لكنه يتعامل مع مباراة في وقتها، مضيفاً "نحن على المسار الصحيح، وهناك خصوم أقوياء في انتظارنا. لا يمكننا أن نفكر في النهائي، ويوم الجمعة سنعلم هوية الفريق الذي سنواجهه وسنواصل عملنا بنفس الطريقة التي اعتمدناها حتى الآن. ستكون هناك مواجهات قوية جداً في الدور الربع النهائي".

 

وفي الوقت الذي يعتمد برشلونة على الفتاك ميسي، فإن مانشستر يملك في صفوفه سلاحاً من العيار الثقيل أيضاً هو واين روني الذي وجد طريقه إلى الشباك في 30 مناسبة حتى الآن، من بينها أربعة أهداف في الدور الثمن النهائي أمام ميلان الإيطالي، ليساهم في فوز فريقه 3-2 ذهاباً في "سان سيرو" و4-صفر إيابا في "أولدترافورد".

 

انشر عبر