شريط الأخبار

مواجهات عنيفة في رأس العمود و"نتنياهو" يسمح للمستوطنين بدخول سلوان

08:15 - 17 حزيران / مارس 2010

مواجهات عنيفة تشهدها بلدة رأس العمود و"نتنياهو" يسمح للمستوطنين بدخول سلوان

فلسطين اليوم – القدس المحتلة

اندلعت مساء اليوم مواجهات عنيفة بين قوات الاحتلال و عشرات الشبان الفلسطينيين في بلدة رأس العمود في القدس المحتلة بعد أن اقتحمت قوات كبيرة من جنود الاحتلال البلدة مدعومين بالكلاب البوليصية.

و قال مراسلنا إن قوات الاحتلال تطلق قنابل الغاز المسيل للدموع و الرصاص المطاطي و القنابل الصوتية الحرقة نحو المواطنين الذين يقومون برشقها بالحجارة، مما أدى لوقوع عدة إصابات تم نقلها إلى المستشفى لتلقي العلاج

و أضاف مراسلنا أن قوات الاحتلال تستدعي تعزيزات عسكرية إضافية و تفرض حصارأ مشدداً على البلدة.

يأتي ذلك في وقت ذكرت فيه صحيفة يديعوت احرونوت العبرية مساء اليوم ان شرطة الاحتلال صادقت علي طلب نشطاء اليمين المتطرف  للقيام بمسيرة استفزازية يوم الاحد القادم في حي سلوان شرقي القدس.

 ووفقا لصحيفة يديعوت، فان تلك المسيرة من شأنها أن تشعل القدس كلها. وقد ذكرت مصادر في شرطة الاحتلال بأن طلب من المستوطنين الذين يحملون رخص حمل سلاح أن يأتوا للمسيرة بدون أسلحتهم الشخصية.

  وحسب مصادر الشرطة فان عناصرها ستكون علي أهبة الاستعداد لكل الاحتمالات المتوقعة ولن تسمح للفلسطينيين بتخريب المسيرة.

وقال ناشط اليمن المتطرف باروخ مارزيل في حديث مع يديعوت " هدفنا من المسيرة هدم 261 منزل فلسطيني بنيت بشكل غير قانوني في حي سلوان، واتمني أن لا تلغي الشرطة قرارها بإلغاء المسيرة.

انشر عبر