شريط الأخبار

مقتل سبعة في هجومين يشتبه أنهما بطائرتين أميركيتين من دون طيار في باكستان

10:28 - 17 تموز / مارس 2010

فلسطين اليوم-وكالات

ذكر مسؤولون استخباراتيون أن هجومين يشتبه أنهما بطائرتين أميركيتين من دون طيار أسفرا عن مقتل سبعة أشخاص على الاقل في المنطقة القبلية الباكستانية بالقرب من الحدود الافغانية اليوم الاربعاء.

ووقع الهجومان الجويان في منطقة شمال وزيرستان القبلية وهي قاعدة معروفة لمقاتلي طالبان والقاعدة الذين يشنون منها هجمات عبر الحدود على قوات حلف شمال الاطلسي ( التي تقودها الولايات المتحدة في أفغانستان.

وقال مسؤول استخباراتي إن طائرة من دون طيار أطلقت خمسة صواريخ على مركبتين بالقرب من بلدة ميرانشاه وهي البلدة الرئيسية في منطقة شمال وزيرستان مما أسفر عن مقتل خمسة أشخاص وإصابة ثلاثة آخرين.

وبعد ذلك بنحو 45 دقيقة أصابت ثلاثة صواريخ مركبة أخرى في بلدة مايز مادها خيل بالمنطقة. وقتل شخصان حسبما ذكر المسؤول الاستخباراتي.

وأضاف المسئول "لا تزال جثثهم المتفحمة ملقاة في المركبة ولم يجرؤ أحد على انتشالها نظرا لان الطائرتين من دون طيار مازالت تحلقان فوق المنطقة".

وذكر مسؤول استخباراتي آخر، أكد أيضا حصيلة القتلى، أن هوية هؤلاء القتلى والمصابين لم تعرف بعد.

وطلب المسئولان الامنيان عدم الكشف عن هويتهما. وهذا ثالث هجوم بطائرة من دون طيار في منطقة شمال وزيرستان خلال يومين.

وكان 11 مسلحا قد قتلوا أمس الثلاثاء عندما استهدفت ضربات جوية أميركية مراكز تدريب لطالبان والقاعدة في المنطقة الجبلية.

وكثفت السلطات الاميركية هجماتها بطائرات من دون طيار في منطقة شمال وزيرستان منذ كانون الأول (ديسمبر) الماضي عندما قتل عميل أردني مزدوج سبعة من موظفي وكالة الاستخبارات المركزية الاميركية (سي.آي.إيه) في أفغانستان في تفجير انتحاري.

وقتل عشرات من كبار عناصر القاعدة وزعماء حركة طالبان الباكستانية في هجمات بطائرات أميركية من دون طيار في منطقة شمال وزيرستان والمناطق المجاورة.

وتحتج الحكومة الباكستانية على الضربات الاميركية قائلة إنها تنتهك سيادتها وتعرقل جهودها لمكافحة الارهاب بإثارة المشاعر المناهضة للاميركيين.

انشر عبر