شريط الأخبار

عسقول: سنعزز المنهاج بقيم لإبقاء القدس حية في أذهان الطلبة

10:25 - 17 تموز / مارس 2010

فلسطين اليوم : غزة

أكد وزير التربية والتعالم في حكومة غزة د. محمد عسقول أن مؤشر الانحراف القيمي لدى "الإسرائيليين" ترتب عليه انحرافا كبيرا في مسار تربيتهم لتخدم سياستهم المليئة بالأكاذيب والافتراءات، ولإعادة صياغة التاريخ وتزويره بما يحقق مصلحتهم الخبيثة.

وأوضح عسقول تعليقا على ما يحدث في المسجد الأقصى المبارك وتدنيس المقدسات وسرقة التراث أن الأبحاث الإسرائيلية "الموضوعية" -والتي تتحدث عن مزاعم "إسرائيل" التاريخية في القدس- تظهر حقائق واضحة لا ترغب في نشرها وتحاول إخفاءها  وتعبر في مجملها عن وهم قادة إسرائيل ومزاعمهم الباطلة التي لا أساس لها من الصحة.

وأكد أن نتائج هذه الأبحاث تظهر بما لا يدع مجالا للشك "أن اهتمام المجتمع الإسرائيلي  بالقدس ضعيف" في الوقت الذي يزداد فيه انتماء أبنائنا ومجتمعها بمقدساتنا وهذا مؤشر لتربية سوية في المجتمع الفلسطيني وتربية منحرفة في المجتمع الإسرائيلي، منوها إلى أن تربيتنا تعزز انتماء و ثبات الأجيال وصمودهم على أرضهم و التمسك بالتراث ومقدساتنا.

وأضاف أن التربية الإسرائيلية بكافة إمكاناتها وموضوعاتها لا تؤدي إلا إلى تراجع في العنصر الإسرائيلي و انتمائه "لإسرائيل" حيث لا تراث لهم أو تاريخ.

وأشار عسقول إلى أن الإنسان الفلسطيني يمتلك من الثقافة وقيم الانتماء للقدس والأقصى ما يدلل على أن المؤسسة التربوية الفلسطينية نجحت في عملية البناء التربوي والقيمي  عبر أنشطتها الثقافية والمدرسية، بالإضافة إلى أن المناهج الفلسطينية تتحدث في جوانب كثيرة عن المقدسات الإسلامية والأقصى واقعا وتاريخيا، لافتا إلى أن الوزارة بصدد إضافة المزيد في المنهاج الفلسطيني من أجل تعزيز القيم ولإبقاء القدس حية في أذهان الطلبة.

انشر عبر